الأكاديمية موضوعاتنا

هل لإنتاجك الصحفي حقوق ملكية فكرية؟

نشر في 31/10/2018 12:26 في قواعد المهنية الإعلامية

ربما تعرض إنتاجك الصحفي في أي وقت للسرقة وقام آخرون بنسبته ﻷنفسهم،  ثم سألت نفسك: هل يتمتع التقرير المسروق بحق ملكية الفكرية؟

 

نحاول أن نجيب على هذا التساؤل في السطور التالية.

 

في البداية، ما هي هذه الحقوق؟ وفقاً للمنظمة العالمية للملكية الفكرية "wipo"، فإنها "إبداعات العقل من اختراعات ومصنفات أدبية وفنية وتصاميم وشعارات وأسماء وصور مستخدمة في التجارة."

 

يكمل التعريف " الملكية الفكرية محمية قانونا بحقوق منها مثلا البراءات وحق المؤلف والعلامات التجارية التي تمكّن الأشخاص من كسب الاعتراف أو فائدة مالية من ابتكارهم أو اختراعهم. ويرمي نظام الملكية الفكرية، من خلال إرساء توازن سليم بين مصالح المبتكرين ومصالح الجمهور العام، إلى إتاحة بيئة تساعد على ازدهار الإبداع والابتكار".

 

وفق هذا التعريف،فإن الأعمال التي تتمتع بهذه الحماية تشمل:

1-    حق المؤلف

2-    براءات الاختراع

3-    العلامات التجارية

4-    التصاميم الصناعية

5-    المؤشرات الجغرافية

 

ماهي حقوق المؤلف وهل لها علاقة بحق الملكية الفكرية للصحفي ؟

 

وفق منظمة الويبو، حقوق المؤلف هي "مصطلح قانوني يصف الحقوق الممنوحة للمبدعين فيما يخص مصنفاتهم الأدبية والفنية. ويغطي حق المؤلف طائفة مصنفات واسعة، من الكتب والموسيقى واللوحات الزيتية والمنحوتات والأفلام إلى البرامج الحاسوبية وقواعد البيانات والإعلانات والخرائط الجغرافية والرسوم التقنية".





هل يضمن هذا التعريف اذا حق المؤلف للصحفي ؟

 

يترتب على تمتع عمل صحفي بالحماية الفكرية أمران:

1- حق أدبي للمؤلف: ويمتاز هذا النوع من الحقوق بارتباطه بشخصية المؤلف وعدم انفصاله عنها لذلك فأن هذا الحق يصبح جزءاً من شخصية المؤلف، بحيث لا يجوز في بعض الاحيان للغير حتى أن يمارسة بالنيابة عن المؤلف حتى ولو كان ورثته الشرعيين ويمتاز هذا الحق بمجموعة من الميزات وهي :

1- أنه حق دائم لا يتقادم .

2-حق لا يجوز التصرف فيه.

3- لا يجوز الحجز عليه .

4- لا يقبل الانتقال إلى الورثة .

 

ومن مظاهر الحق الأدبي للمؤلف ما يلي :

1- حق المؤلف في تقرير نشر المصنف .

2- حق المؤلف في نسبة مصنفة اليه.

3-حق المؤلف في تعديل مصنفة.

4- حق المؤلف في سحب مصنفه من التداول.

5- حق المؤلف في دفع الاعتداء علي مصنفة .

 

أما الحق المالي للمؤلف: فمعناه إعطاء المؤلف حق استغلال مصنفه، بما في ذلك الاستفادة من أي عوائد مالية، وذلك خلال فترة زمنية معينة، بحيث تنتهي بعدها الحقوق المالية للمؤلف، ويصبح من حق المجتمع استغلال ذلك المصنف بدون حاجة إلى إذن من المؤلف او الورثة.

 

ويمتاز حق المؤلف المالي بما يلي :-

1- أن هذا الحق هو حق استئثاري للمؤلف أي أن للمؤلف وحده الاستفادة في العوائد المادية للمصنف. ولا يجوز لأي شخص آخر غيره الاستفادة من ذلك المصنف بدون إذنه بالشكل أو الأسلوب الذي يحدده المؤلف .

2-أنه حق مؤقت ويعني ذلك أنه ينتهي بانتهاء المدة الزمنية المحددة للاستفادة منه وقد حددت معظم الاتفاقيات العالمية والدولية بالاضافة للقوانين الوطنية والمحلية الفترة الزمنية للاستفادة من المصنف وهي تختلف بحسب نوع المصنف فالمصنفات الكتابية ذات مدة اطول في الحماية منها للمصنفات التصويرية او التشكيلية ألخ..





ولكن هل ينطبق هذا الحق على أي انتاج صحفي ؟



وفي الواقع، حقوق الملكية الفكرية للمؤلف لا تشمل الأخبار اليومية في الصحف

حيث انها لا تمتع هذه الأخبار بالحماية لأسباب تتعلق بالمصلحة العامة، ويساعد على حرية تدفق المعلومات ونشر المستجدات.

ولكن لقد اهتمت معظم الاتفاقيات الدولية والقوانين الوطنية في مجال حقوق المؤلف بالعمل الصحفي ووفرت الحماية للاعمال الصحفية اذا توافرت فيه شروط الحماية وهي

مسألتين يجب مراعتهم عند التقرير إذا كان العمل يستوجب الحماية ام لا ويمكن تلخيص هاتين النقطتين بأن العمل يكون

1- عمل مبتكر : والابتكار لا يعني الجدة في اختيار المصنف فالحماية هنا ليست للفكرة  وانما للطريقة واسلوب التعبير عنها

2- عمل قد تم التعبير عنه بأي وسيلة من الوسائل: اي تم نشرة او اخراجة بأي وسيلة فلا يمكن توفير حقوق لعمل طي الكتمان .

 

الا ان هذة الاستثناءات ليست وحدها ولا توجد ثوابت فالقضاء هو صاحب الشأن في كثير من الاحيان في تقدير معيار استمعال الخبر

 

ومثال علي هذة الواقعة نورد ان مجلة الصياد اللبنانية سبق وان وردت خبرا يفيد بتلقي الرئيس الراحل جمال عبد الناصر هدية من الرئيس اللبناني شهاب وهي عبارة عن مجموعة من السجائر ماركة(كنت)وان الرئيس عبد الناصر من شدة اعجابة بهذا النوع من السجائر بقي يدخنها لفترة طويلة , ورغبة من الوكيل التجاري للسجائر( كنت) في لبنان في اشهار هذا النوع من السجائر فقد قررعرض هذا الخبر الي الناس علي شكل اعلان تجاري

الا ان هذا الامر لم يعجب الصحفي في مجلة الصياد ورأه فيه اعتداء علي حقوق الملكية الادبية للصحيفة لان الوكيل قد اخرج الخبر من نطاقة الصحفي الي نطاق الدعاية

مما قد يوهم الناس بأن الصحافة تتعمد اختراع الاخبار المثيرة حتي تكون بعد ذالك اسلبوا دعائيا يجلئ الية اصحاب المصالح ,مما يسيئ الي سمعة المجلة

الي ان الوكيل التجاري رد علي ذلك بأن الخبر يصبح بعد نشرة ملكا عاما

وعندما عرضت المسألة علي القضاء قررت المحكمة ان الاخبار اليومية وان كانت لا تخضع لحماية قانون حق المؤلف الا ان نشرها يكون له الحق في الاحتجاج بالتحوير وتغير الخبر لغير غايته مما يجعل تدخل القضاء ضروريا ويصبح من حق الناشر طلب منع النشر

 

ما هي النصوص القانونية المتعلقة بحق الملكية الفكرية والصحافة مصر؟

 

ينص قانون حقوق الملكية الفكرية رقم 82 الصادر عام 2002 على أن الحماية الفكرية تنطبق على "أخبار الحوادث والوقائع الجارية التي تكون مجرد أخبار صحفية"



وتنص مادة 141 على التالي:  

لا تشمل الحماية مجرد الأفكار والإجراءات وأساليب العمل وطرق التشغيل والمفاهيم والمبادئ والاكتشافات والبيانات .ولو كان معبراً عنها أو موصوفة أو موضحة أو مدرجة في مصنف .

كذلك لا تشمل مايلي :-

أولاً- الوثائق الرسمية ايًا كانت لغتها الأصلية او اللغة المنقولة اليها . مثل نصوص القوانين واللوائح ,والقرارات ,والاتفاقيات الدولية ,والأحكام القضائية , وأحكام المحكمين ,والقرارات الصادرة من اللجان الادارية ذات الاختصاص القضائي .

 

ثاينا- أخبار الحوادث والوقائع الجارية التي تكون مجرد أخبار صحفية .

ومع ذلك تتمتع مجموعات ماتقدم بالحماية اذا تميز جمعها بالابتكار في الترتيب والعرض او بأي مجهود شخصي جدير بالحماية .




مادة  14- لا يجوز للصحف او النشرات الدورية أن تنقل المقالات العلمية او الأدبية او الفنية او الروايات المسلسلة والقصص الصغيرة التي تنشر في الصحف والنشرات الدورية الأخرى دون موافقة مؤلفيها.

     

      ولكن يجوز للصحف او للنشرات الدورية أن تنشر مقتبساً او مختصراً او بياناً موجزاً من المصنفات او الكتب او الروايات او القصص بغير إذن من مؤلفيها وبغير انقضاء المدة المنصوص عليها بالمادة الثامنة من هذا القانون.

     

      ويجوز للصحف او النشرات الدورية أن تنقل المقالات الخاصة بالمناقشات السياسية او الاقتصادية او العلمية او الدينية التي تشغل الرأي العام في وقت معين ما دام لم يرد في الصحيفة ما يحظر النقل صراحة.

     

      ولا تشمل الحماية المقررة في هذا القانون الأخبار اليومية والحوادث المختلفة التي لها طبيعة الأخبار العادية، يجب دائماً في حالة النقل او لنشر اقتباس او غيره مما ذكر بالفقرات السابقة ذكر المصدر بصفة واضحة واسم المؤلف أن كان قد وقع مؤلفه.