الدستور
90%
نسبة التقييم

«الزراعة»: «التبغ» فى القانون مثل الحشيش والأفيون (خبر)

«الزراعة»: «التبغ» فى القانون مثل الحشيش والأفيون (خبر) قال الدكتور حامد عبدالدايم، المتحدث الرسمي باسم وزارة الزراعة، إنهم لن يسمحوا بزراعة التبغ فى مصر مهما ارتفعت أسعار الدخان، وإن أي مساحات تجري زراعتها ستتعرض للحرق مثل المخدرات. وأضاف «عبدالدايم» فى تصريح لـ«الدستور»، أن زراعات التبغ مخالفة للقانون، طبقًا للاتفاقيات الدولية التي وقعتها مصر مع منظمات دولية. وعن سر منع القانون زراعة التبغ رغم أن ذلك يقلل من استيراده من الخارج، أوضح «عبدالدايم»: «أسعار الحشيش والأفيون مرتفعة وليس معنى ذلك أن نقوم بزراعتهما بحجة تقليل الاستيراد من الخارج». فى السياق ذاته أكد تقرير لوزارة الزراعة رفض الحكومة المصرية زراعة التبغ، لعدة أسباب منها القرار الوزارى رقم 54 لسنة 1966 بقصر استنباط التبغ أو زراعته محليًا لأغراض التجارب على وزارة الزراعة. وقال التقرير إن مصر وقعت على الاتفاقية الإطارية لمنظمة الصحة العالمية بشأن مكافحة الدخان فى 17 يوليو 2003، والتي تلزم العمل بها اعتبارًا من 26 مايو 2005، وتنص فى المادة رقم 17 على تقديم الدعم للأنشطة البديلة ذات الجدوى الاقتصادية، وفى المادة 18 على منح الاهتمام اللازم لحماية البيئة وصحة الأفراد، فيما يخص زراعة الدخان وصناعته داخل أراضيها. وأوضح التقرير أن من أسباب منع زراعة الدخان فى مصر أن معهد بحوث أمراض النباتات، أفاد أن نبات الدخان يعد من العوائل النباتية الأساسية لبعض الأمراض الفيروسية التى تهدد باقى أفراد العائلة النباتية، خاصة مع طبيعة المناخ الدافئ لمصر الذى يساعد على زيادة أعداد النواقل الحشرية التى تمثل وسيلة الانتقال والانتشار الرئيسية للعديد من الفيروسات ويضع بعض الاحتياطات الضرورية الواجب اتباعها إذ اقتضت الضرورة زراعته إلى جانب النواحي الأمنية والصحية والدينية.
التقييم المفصل
هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟
أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس
تصريحات للدستور بجانب تقرير الوزارة
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
ذكر مصدر المعلومات
تم نقل النص من الدستور 2017-11-23 13:35:59 تصفح أصل المحتوى
أبرز الأخطاء
وجهة نظر واحدة
حقوق الإنسان
جيد
90%
المصداقية
وجهة نظر واحدة
90%
الاحترافية
صورة بدون مصدر
90%
نشرة أخبار ميتر
للاطلاع على تقييمات المواقع الأكثر شعبية وأبرز الأخبار الكاذبة.
نحن نهتم بحماية بياناتك. اقرأ سياسة الخصوصية
//in your blade template