المصري اليوم
83%
نسبة التقييم

وداعا للتحرش.. أتوبيسات تقودها امرأة تجوب القاهرة (فيتشر)

وداعا للتحرش.. أتوبيسات تقودها امرأة تجوب القاهرة (فيتشر) تجربة جديدة قامت بها شركة نقل، لمنع التحرش في وسائل النقل العام، ولمساعدة النساء في التنقل بطريقة آمنة وراقية، حيث خصصت حافلات عامة للسيدات فقط، وقررت أن يكون السائق سيدة أيضا، بحسب تقرير لـ«العربية.نت». وقال عمر الإنجليزي، نائب رئيس الشركة إن الفكرة الجديدة هي محاولة لتقديم خدمة نقل متميزة ولائقة، وبمستوى عال من الراحة والأمان للسيدات، والحد من التحرش، لذلك قررت الشركة تخصيص حافلات للنقل الجماعي للسيدات على غرار تخصيص سيارات للسيدات بمترو الأنفاق، واستحدثت أن يكون قائد السيارة سيدة أيضا . وأضاف أن الشركة قررت تخصيص سيارة في كل خط سير، تكون قاصرة على السيدات، وأعلنت عن مسابقة لتوظيف سيدات في مهنة سائق، وتقدم لها للأسف عدد قليل فقط، وبدأت التجربة في الانطلاق في بعض الخطوط بالقاهرة الكبرى وتقييمها حتى الآن مشجع. وأكد أن تعريفة الركوب ثابتة وبنفس قيمة الحافلات الأخرى المخصصة للجميع والهدف هو تشجيع السيدات على استخدام وسائل النقل العام بطريقة أكثر أمانا ورقيا وبعيدا عن أي مضايقات من تحرش وخلافه. وأضاف أن الشركة تعمل حالياً على تدريب مجموعة من السائقات لمنحهن فرصة العمل بالشركة، وتأهلهن لقيادة الحافلات في شوارع القاهرة المزدحمة، مؤكداً أن السيدات يمثلن نصف المجتمع ولابد من كل تلبية كافة مطالبهن وتوفير وسائل نقل أكثر أمنا وأمانا لهن.
التقييم المفصل
هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
عمر الإنجليزي، نائب رئيس شركة النقل
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل فصل المحرر بين تعليقه والمحتوى الخبري المقدم للقارئ؟
فصل التعليق
بمقدمة متن الموضوع
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
تصوير : آخرون
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
ذكر مصدر المعلومات
تم نقل النص من المصري اليوم 2017-11-21 12:55:08 تصفح أصل المحتوى
أبرز الأخطاء
وجهة نظر واحدة
حقوق الإنسان
جيد
83%
المصداقية
جيد
83%
الاحترافية
وجهة نظر واحدة
83%
نشرة أخبار ميتر
للاطلاع على تقييمات المواقع الأكثر شعبية وأبرز الأخبار الكاذبة.
نحن نهتم بحماية بياناتك. اقرأ سياسة الخصوصية
//in your blade template