انفراد
87%
نسبة التقييم

محافظ البحيرة وحفيد شامبليون يزوران مكتبة الإسكندرية (خبر)

محافظ البحيرة وحفيد شامبليون يزوران مكتبة الإسكندرية (خبر) قامت المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة، يرافقها اللواء السيد سعيد السكرتير المساعد لمحافظة البحيرة، والدكتور عبيد صالح رئيس جامعة دمنهور، وكاترين موبنز قريينة هيرفية شامبليون ، مديرة متحف الفنون الجميلة لباريس بزيارة مكتبة الاسكتدرية، تفقدوا خلالها متحف المخطوطات ومتحف شادى عبد السلام وقاعة السادات والبانوراما الحضارية ومتحف الاثار. ويأتى ذلك في إطار فاعليات اليوم الثالث من احتفالية "رشيد محل ذاكرة .. شاهد على العلاقات المصرية الفرنسية" التى تنظمها محافظة البحيرة بالتنسيق مع جامعة دمنهور خلال الفترة من 19 وحتى اليوم الثلاثاء، والتى تعد بداية الانطلاق الحقيقى للعودة برشيد كى تتبوأ مكانتها السياحية والثقافية التى تستحقها كما تمهد لدعم ملف رشيد باليونيسكو ووضعها كمدينة من مدن التراث العالمى. وأكد المهندسة نادية عبده ، أن هذه الزيارة تأتى على هامش منتدى رشيد محل الذاكرة، تمهيدا واستكمالا لدعم جامعة دمنهور ودور الأجهزة التنفيذية بالمحافظة فى إعداد ملف اعتماد مدينة رشيد بمنظمة اليونسكو كمدينة تراث عالمي وإنساني . كما أكد رئيس جامعة دمنهور على حرص الجامعة الدائم لوضع كل خبراتها وإمكاناتها في سبيل خدمة محافظة البحيرة، والعمل فى سبيل جعل مدينة رشيد متحف عالمى مفتوح يروى قصة الحضارة المصرية والإنسانية وكفاح شعب مصر عبر العصور، وبحث سبل التعاون مع محافظة البحيرةلتنمية مدينة رشيد، لوضعها على خريطة السياحة العالمية، والتى كانت ضمن رؤية القيادة السياسية خاصة بعد المبادرة الرئاسية المصرية الفرنسية، بجعل عام ٢٠١٩ عام الصداقة والثقافة المصرية الفرنسية، والعمل على تطوير مدينة رشيد خلال ثلاث سنوات وفق الخطة التطوية الرئاسية ومن جانبه أعرب السيد ايرفيي شامبليون عن مبلغ سعادته وعميق شكره للقائمين على تنظيم هذا الملتقى والجهد المشكور في دعم الصداقة المصرية الفرنسية. وصرحت الأستاذة الدكتورة غادة غتوري عميد كلية التربية، أنه انطلاقا من الخطة التطويرية لجامعة دمنهور، في سبيل خدمة المجتمع البحراوي وإبراز كنوز مصر الدفينة للعالم، خاصة وأن كلية التربية ودورها فى تشكيل الوعى وتنوير العقول يأتى هذا الملتقى الذى يكلل كل الجهود التى تضافرت فى سبيل خروج هذا الملتقى للنور كماشملت الجولة عرض فيلم وثائقى عن أهم المعالم السياحية بمصر، ولقاء مع الدكتور مصطفى الفقى بحضور معالى محافظ البحيرة والجانب الفرنسي، حيث من المقرر عقد لقاء مع السيد/نبيل حجلاوي قنصل فرنسا بالإسكندرية بمقمرالقنصلية الفرنسية إعلان توصيات المنتدى جديرًا بالذكر أن احتفالية رشيد محل ذاكرة انطلقت أول أمس باستقبال القنصل العام الفرنسى بالاسكندرية والوفد الفرنسى حيث تم تنظيم لقاء بكلية التربية بدمنهور وكذا تفقد مكتبة دمنهور ومتابعة الفقرات الفنية والاستعرضية بها وكذا الحفل الفنى الذى تم تنظيمه بدار اوبرا دمنهور وزيارة المناطق الاثرية برشيد.
التقييم المفصل
هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟
لم يشر المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس
اليوم السابع نقلا عن وكالة أنباء الشرق الأوسط
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
لم يذكر مصادر المعلومات
تم نقل النص من انفراد 2017-11-21 12:39:11 تصفح أصل المحتوى
أبرز الأخطاء
وجهة نظر واحدة
حقوق الإنسان
جيد
87%
المصداقية
جيد
87%
الاحترافية
وجهة نظر واحدة
87%
نشرة أخبار ميتر
للاطلاع على تقييمات المواقع الأكثر شعبية وأبرز الأخبار الكاذبة.
نحن نهتم بحماية بياناتك. اقرأ سياسة الخصوصية
//in your blade template