قصة حب حسن كامي لزوجته: مسيحية تحدّى 6 قساوسة للارتباط بها




قصة حب حسن كامي لزوجته: مسيحية تحدّى 6 قساوسة للارتباط بها
فن / تقارير
جودة الخبر 79%
نشر بدون استئذان وجهة نظر واحدة عنوان مضلل صورة مسروقة

تم نقل النص عن جريدة الموجز بتاريخ 15/12/2018 03:24

المحرر - أحمد رضا


اليوم الجديد - أحمد رضا- توفى الفنان حسن كامي، صباح اليوم الجمعة، ومن المقرر أن يتم تشييع الجنازة عقب صلاة الجمعة من مسجد السيدة نفيسة.وبخلاف المسيرة الفنية الممتدة لـ"كامي"، إلا أنها ليست أبرز ما يمكن الكلام عنه في حياته، فأبرز ما بها قصة حبه الغريبة لزوجته والتي تصلح لأن تكون فيلمًا رومانسيًا من الطراز الأول.القصة بدأت في نادي الجزیرة عاش كامي قصة حب مع زوجته نجوى، التي التقاھا لأول مرة في عمر الـ29 بنادي الجزیرة، ومن وقتها أصبحت ركنًا أساسيًا في حياته.قال الفنان الراحل في حوار، جرى الشهر الماضي، خلال برنامج "الستات مایعرفوش یكدبوا" على شاشة "سي بي سي cbc" ،"تعرفت على زوجتي ولم أكن معروفا حینھا، وھي لا علاقة لھا بالمجال، ولكنھا مستمعة جیدة وتحب جدًا مشاركتي فیما أقدّمه وأغنیه.وكشف "كامي" أيضًا عن أنه كان مسلمًا وزوجته مسيحية، وكان ذلك سببًا في معارضة أسرتها لزواجهما، ويقول: "أحببت نجوى ومھما فعلت حتى أعبر عن حبي لھا لا یكفي، وهي شریكة لي في كل شيء، وقفت إلى جواري طوال الوقت، ولولاها ما حققت أي شيء.ويحكي "قولتلھا ھنعمل خطة صغیرة، ورحت اتكلمت مع والدھا ورفض وقالي دي تقالیدنا ودي بنتي الوحیدة، قولتله بنتك الجمیلة بعد ما تعلمھا عایز تأذیھا وأنا أعرف أسعدھا، والدتھا قعدتني مع 6 قساوسة لإقناعي أن زواجي من مسیحیة ماینفعش، وكل واحد قعدت معاه 6 ساعات و أقنعه، ویرجعوا یقولوا لحماتي ‘ني كویس وابن حلال، وودتني لأسقف في الكنیسة وكان بلجیكي، ونفس الموضوع أقنعته بجوازي أني بحبھا ومش طمعان في حاجة وھخلیھا تبقى ملكة".واستكمل: حیاتي مع نجوى خلال فترة الـ40 عاما التي قضیناھا سویا في زواجنا، كانت جمیلة للغایة وكانت ملیئة بالحمیمیة، وأعتقد أن قیم الحیاة بأكملھا مبنیة على ھذا الأمر، ولا أتصور أن ھذه الفترة البسیطة في بعدھا عني تستطیع أن تجعلني أنساھا.وفي لقاء آخر له مع الإعلامية إيمان الحصري، في حلقة سابقة من برنامج "مساء dmc"، عبر شاشة "dmc"،اعترف بأنه خان زوجته وتورط في عددٍ من العلاقات معهن، ولمّا علمت بذك قبّل قدمها كي تسامحه.

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
سرد المحرر لتصريحات سابقة على لسان الراحل حسن كامي
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
مناسبة- على خلفية رحيل مغني الأوبرا والممثل حسن كامي
هل فصل المحرر بين تعليقه والمحتوى الخبري المقدم للقارئ؟
فصل التعليق
في مقدمة المحتوى، في وصف العلاقة بين "كامي" وزوجته الراحلة
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصورة لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
ذكر مصدر المعلومات
تصريحات كامي في لقاءات تليفزيونية
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
قدّم التغطية الكافية للموضوع
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
خبر صحيح
كما ورد سابقا على لسان "كامي"
هل هناك تلاعب في المعلومات و/ أو في سياق عرضها؟
ابتعد المحرر عن التلاعب في المعلومات و/أوفي سياق عرضها
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
صورة لحسن كامي وزوجته
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
متحيز
انحاز العنوان لديانة الزوجة، وليس للوفاء بين الزوجين
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
المحتوى خالي من التعميم
هل هناك أي إهانة و/أو تشويه و/أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من أي (إهانة و/أو تشويه و/أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
هل هناك انتهاك لخصوصية الأفراد ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي انتهاك لخصوصية الأفراد
تصريحات "كامي" بخيانته لزوجته جاءت على لسانه على الملأ
هل استأذن المحرر صاحب التسجيلات أو الصور الشخصية المعروضة بالمحتوى؟
لم يستأذن
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من خطاب كراهية
هل هناك تمييز و/أو تنميط ضد أفراد أو مجموعات ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي تمييز و/أو تنميط ضمن المحتوى
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2018/12/15 03:29

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات