صور.. إنهاء إجراءات الإفراج عن أقدم سجين فى مصر بقرار عفو رئاسى بسوهاج




صور.. إنهاء إجراءات الإفراج عن أقدم سجين فى مصر بقرار عفو رئاسى بسوهاج
حوادث وقضايا / تقارير
%85  تقييم الخبر
محتوى جيد

تم نقل النص عن جريدة انفراد بتاريخ 08/12/2018 09:48



أنهت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن سوهاج وتحديدا بمركز شرطة أخميم شرقى محافظة سوهاج، إجراءات الإفراج عن كمال ثابت عبدالمجيد، أقدم سجين فى مصر، وذلك بعدما قضى 45 عاماً داخل السجون، حيث دخل كمال السجن عندما كان عمره 19 عاماً بعد قتله 2 من أقاربه وحكم عليه بالمؤبد وفى السجن وقبل أن يتم عامه الأول ارتكب جريمة قتل جديدة على إثر وقوع مشاجرة بينه وبين أحد أفراد العائلة الثانية، وكانت المشاجرة داخل السجن وقتله.. وتم التحقيق معه وأحالته النيابة إلى محكمة الجنايات والتى عاقبته بالمؤبد. هذا وقد تجمع عدد كبير من الأهالى أمام مركز شرطة أخميم فى استقبال المفرج عنه وسط إجراءات أمنية مشددة تمهيدا لتوصيله لمنزله بقرية الديابات. ومن جانبها قال "صفية" شقيقة كمال: "إننى أرسلت استغاثات لجميع الأجهزة المعنية للإفراج عن شقيقى، ولكن لم تحدث الاستجابة إلا بعد إرسال استغاثة للرئيس عبد الفتاح السيسى منذ حوالى شهر، بعدها تم تحريك الموضوع بصورة جدية، وتلقيت العديد من المكالمات التليفونية لإبلاغى بخروج أخى الوحيد من السجن". وأشارت إلى أن الرئيس حقق لها حلما كبيرا طالما حلمت به وهو خروج أخيها من السجن حتى يرى أبناءها الـ 7 فهو خالهم الوحيد الذين لم يروه من قبل. يذكر أن قطاع السجون عقد اللجان لفحص ملفات نزلاء السجون على مستوى الجمهورية، لتحديد مستحقى الإفراج بالعفو عن باقى مدة العقوبة، استكمالا لتنفيذ قرار رئيس الجمهورية رقم 445 لسنة 2018 الصادر بشأن الإفراج بالعفو عن باقى مدة العقوبة بالنسبة لبعض المحكوم عليهم، بمناسبة الاحتفال بعيد السادس من أكتوبر. انتهت أعمال اللجنة إلى انطباق القرار على 237 نزيلًا ممن يستحقون الإفراج عنهم بالعفو (من بينهم النزيل " كمال ثابت عبدالمجيد -المودع بسجن شديد الحراسة بالمنيا، وذلك عقب قضائه 45 عامًا فى محبسه). يأتى ذلك فى إطار سياسة وزارة الداخلية بتطبيق السياسة العقابية بمفهومها الحديث، وتوفير أوجه الرعاية المختلفة للنزلاء وتفعيل أساليب الإفراج عن المحكوم عليهم الذين تم تأهيلهم للانخراط فى المجتمع.



مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
"صفية" شقيقة المتهم الذي قضى عقوبته الجنائية وتم الافراج عنه بعفو رئاسي
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
الخبر حديث والمصادر مناسبة من حيث الصلة والاقتراب من الموضوع
هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟
لم يشر
المحتوى -كاملا- مقتبس من "اليوم السابع" https://bit.ly/2L89czK
هل قدم المحرر تغطية كافية لجوانب الموضوع أو التفاصيل المرتبطة به؟
أغفل جوانب أو تفاصيل
ذكر: هل يوجد آخرون تم العفو عنهم رئاسيا - كذلك ذكر حالة الشخص داخل السجن من حيث السلوك والإلتزام بقواعد السجن وقضاء فترة العقوبة (أم كان عنصر مشاغب)
هل ذكر المحرر مصدر الصور المستخدمة ضمن المحتوى بوضوح؟
ذكر المصدر بوضوح
اليوم السابع
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات المتضمنة بالمحتوى بوضوح؟
ذكر مصدر المعلومات
تصريحات السيدة أخت المفرج عنه
هل يحتوي الموضوع على معلومات خاطئة؟
المحتوى صحيح
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
هل هناك أي تصنيف أو إهانة أو وصم أو تشويه لفرد أو لمجموعة؟
المحتوى خال من هذه الانتهاكات
هل هناك التزام بمبدأ "المتهم برئ حتى تثبت إدانته"؟
هناك التزام بالمبدأ
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2018/12/08 09:53

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات