أخبار حوادث وقضايا


خبر الداخلية تثأر لشهداء المنيا.. تفاصيل اشتباكات عنيفة بين الأمن والإرهابيين (صور)

الداخلية تثأر لشهداء المنيا.. تفاصيل اشتباكات عنيفة بين الأمن والإرهابيين (صور) الموجز

تقييم الخبر  33 %  

النص من الموقع بتاريخ 18/12/08 06:44

كتب: ضياء السقا - كشفت وزارة الداخلية، السبت، عن مقتل 2 من العناصر الإرهابية الهاربة المتورطة في حادث استهداف بعض المواطنين أثناء عودتهم من دير الأنبا صموئيل بالمنيا، نوفمبر الماضي.وقالت الداخلية في بيان نشرته على الفيس بوك: "إستكمالاً لجهود وزارة الداخلية لملاحقة العناصر الإرهابية الهاربة المتورطة فى تنفيذ حادث إستهداف بعض المواطنين أثناء عودتهم من دير الأنبا صموئيل بمحافظة المنيا بتاريخ 2 نوفمبر الماضى وما أثمرت عنه تلك الجهود من مصرع عدد 19 من عناصر الخلية المنفذة للحادث فى مواجهة أمنية بإحدى المناطق الجبلية بالظهير الصحراوى الغربى لمحافظة المنيا بتاريخ 2018/11/3م، فقد أسفر تتبع وملاحقة باقى العناصر المنفذة للحادث عن تحديد موقع تمركز مجموعة منهم بإحدى المناطق الجبلية بالعمق الصحراوى لطريق دشلوط/الفرافرة بنطاق محافظة أسيوط وإتخاذهم منها مأوى لهم بعيداً عن الرصد الأمنى".وأضافت الوازرة أنه تم مداهمة تلك المنطقة بالتنسيق مع القوات المسلحة وأسفر ذلك عن مقتل عدد 2 من العناصر الإرهابية المنفذة للحادث ( المكنيين/أبومصعب ، أبوصهيب ) وعثر بحوزتهما على ( 3 بنادق آلية ، 1 طبنجة ماركة حلوان ، كمية كبيرة من الطلقات مختلفة الأعيرة ، نظارة ميدان ، كمية من وسائل الإعاشة ).كما تم ضبط إحدى السيارات المستخدمة فى الحادث الإرهابى وهاتف محمول سبق أن إستولى عليه العناصر الإرهابية من أحد ضحايا الحادث (المواطن/كمال يوسف شحاته) عقب قتله.تم إتخاذ الإجراءات القانونية وتتولى نيابة أمن الدولة العليا التحقيق وجارى ملاحقة باقى العناصر الإرهابية الهاربة.

مصدر الخبر
التقييم:

- هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟

جهة واحدة

سرد المحرر نقلا عن بيان الداخلية

- هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟

حديثة ومناسبة

الخبر حديث والمصدر مناسب (بيان وزارة الداخلية)

- هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟

أشار

بيان وزارة الداخلية بر صفحتها على "فيسبوك"

- هل وازن المحرر بين وجهات النظر المعروضة أم انحاز لطرف دون الآخر؟

لم يوازن

انحاز لطرف الداخلية، واستعمل المصطلحات الواردة ببيانها، مثل (تصفية وإرهابيين ...إلخ)

- هل قدم المحرر تغطية كافية لجوانب الموضوع أو التفاصيل المرتبطة به؟

أغفل جوانب أو تفاصيل

هل تم تصفية جميع العناصر دون تحقيق أو محاكمة؟

- هل ذكر المحرر مصدر الصور المستخدمة ضمن المحتوى بوضوح؟

ذكر المصدر بوضوح

بيان الوزراة

- هل ذكر المحرر مصادر المعلومات المتضمنة بالمحتوى بوضوح؟

ذكر مصدر المعلومات

بيان الوزارة على فيسبوك

- هل يحتوي الموضوع على معلومات خاطئة؟

غير محدد

على عهدة وزارة الداخلية، خاصة وأنه لا توجد تحقيقات رسمية جرت مع المقتولين لبيان موقفهم القانوني وثبوت اتهامهم بالضلوع وراء الحادث من عدمه

- هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟

غير مناسب

يظهر جثث وأشلاء (مشاهد صادمة)

- هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟

يعبر عن المحتوى


- هل العنوان واضح وغير متحيز؟

متحيز

لرواية الوزارة

- هل هناك أي تعميم في المحتوى؟

يوجد تعميم من المصدر، ولم ينوه المحرر لكونه انتهاكًا


- هل هناك أي تصنيف أو إهانة أو وصم أو تشويه لفرد أو لمجموعة؟

المصدر قام بأحد هذه الانتهاكات دون أن ينوه المحرر لتجاوز المصدر

بوصمهم بالإرهاب وتصفيتهم جسديا دون تحقيقات رسمية أو محاكمة

- هل هناك التزام بمبدأ "المتهم برئ حتى تثبت إدانته"؟

لم يلتزم المحرر بالمبدأ



تم التقييم بواسطة Nourehane بتاريخ 2018/12/08 06:50



تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد