"ياشباب مصر انتخبوا".. 5 رسائل من المعمرين فى العرس الديمقراطى.. أكبر معمر بأسوان: عاصرت كل الرؤساء وصوتى للسيسي أقل رد لجميله.. ومسن يصوت على كرسى متحرك بسوهاج.. وآخر بورسعيدى: المرض لم يمنعنى من واجب الوطن (ريبورتاج)




"ياشباب مصر انتخبوا".. 5 رسائل من المعمرين فى العرس الديمقراطى.. أكبر معمر بأسوان: عاصرت كل الرؤساء وصوتى للسيسي أقل رد لجميله.. ومسن يصوت على كرسى متحرك بسوهاج.. وآخر بورسعيدى: المرض لم يمنعنى من واجب الوطن (ريبورتاج)
جودة الخبر 88%
تمييز مصادر مجهولة خلط بين الرأي والمعلومة

تم نقل النص عن جريدة اليوم السابع بتاريخ 26/03/2018 06:54



حفل المشهد الانتخابى اليوم، الاثنين، بمشاركة فعالة من جانب جميع فئات الشعب، الذين حرصوا على الإدلاء بأصواتهم فى بداية فتح اللجان الانتخابية لعملية الاقتراع فى الانتخابات الرئاسية التى تجرى بين الرئيس عبد الفتاح السيسى ومنافسه موسى مصطفى موسى رئيس حزب الغد على مدار 3 أيام. وشهدت اللجان الانتخابية توافد واصطفاف طوابير الناخبين منذ الصباح، تزامنا مع فتح اللجان بأول أيام الانتخابات الرئاسية، حيث اصطف الناخبون رافعين أعلام مصر واستقبلت اللجان الانتخابية المواطنين على أنغام الأغانى الوطنية، فى مقدمتهم كبار السن والشيوخ. أدلى عبد الفتاح نورى عمر خطاب، أكبر معمر فى أسوان، الذى يتجاوز عمره المائة عام بصوته فى الانتخابات الرئاسية، وحرص اللواء صلاح عفيفى عضو مجلس النواب عن محافظة أسوان على التقاط صورة تذكارية معه أثناء إدلائه بصوته. وفى هذا الصدد التقى "اليوم السابع" مع المعمر، يبلغ من العمر 104 أعوام خلال إدلائه صوته بالانتخابات أمام مدرسة عبد المجيد حسين بمنطقة كسر الحجر، حيث قال المعمر: "أنا عاصرت كل الرؤساء اللى مروا على مصر لكنى جيت عشان انتخب السيسى وكفاية أنه ضحى بعمره علشانا وده أقل واجب نقف معاه علشان هو لم يتخل عنا فى أصعب وقت مرينا بيه". وحرص هلال أحمد هلال، الذى يبلغ من العمر 80 عاما على المشاركة والإدلاء بصوته فى الانتخابات الرئاسية؛ مطالبا الشباب بالنزول والمشاركة الإيجابية من أجل مصر والحفاظ على أمن واستقرار الوطن. وأضاف العجوز هلال أحمد: "أنا نزلت النهاردة انتخب علشان مصر وبقول لكل المواطنين لازم كلنا نشارك ونقول للعالم كله أن المصريين فى طوابير الانتخابات لا يخافون من الإرهاب وسوف تنتصر مصر عليهم قريبا". ورفع عدد من الناخبات والناخبين أمام لجنة مدرسة محمد منير بمدينة أسوان، أعلام مصر خلال الإدلاء بأصواتهم فى بانتخابات الرئاسة 2018. "عم بدرى" مواطن من مركز إدفو شمال محافظة أسوان، وبالرغم من أنه من ذوى الاحتياجات الخاصة وغير قادر على الحركة، إلا أنه حرص على تقدم طوابير الناخبين منذ فتح باب التصويت بالانتخابات الرئاسية، بلجنة مدرسة الحصايا الثانوية المشتركة بمركز إدفو. وفى نفس السياق قال "محمود" من ذوى الاحتياجات الخاصة من الذين أدلوا بصوتهم صباح اليوم بمركز إدفو أن المعاقين حريصون على التصويت تقديراً لما لمسوه من إنجازات سواء للبلد بوجه عام أو لهم بوجه خاص، علاوة على إعلان عام 2018 عام لذوى الاحتياجات الخاصة، موجها نداء لكل المصريين بالنزول للمقرات اللجان الانتخابية والمشاركة فى هذه العرس الديمقراطى، معربا عن فرحته بالإدلاء بصوته معتبرا أنه صاحب مكان وصاحب فرح. وفى نفس السياق شهدت مختلف مراكز الاقتراع بمدن وقرى ونجوع محافظة أسوان إقبالا كثيفا من الناخبين من ذوى الاحتياجات الخاصة وكبار السن وكذلك السيدات، ويبلغ إجمالى عدد الناخبين بمحافظة أسوان، 974 ألفا و972 ناخبا وناخبة، موزعين على 8 لجان عامة، و249 لجنة فرعية و228 مقر ومراكز انتخابية. وفى أسيوط، قال المستشار عاطف عباس رئيس محكمة أسيوط الابتدائية ورئيس اللجنة المشرفة على الانتخابات بأسيوط، أنه تم الاستعانة بـ750 قاضيا من جميع الهيئات القضائية يشاركهم 4 آلاف و193 موظفا من العاملين بالهيئات القضائية وجميع الجهات الحكومية بالمحافظة بالإضافة إلى عدد من القضاة بصفة احتياطية يتم الاستعانة بهم فى حالة الضرورة؛ مضيفا أنه تم اتخاذ الإجراءات لتصويت الوافدين من خارج المحافظة فى أقرب لجنة فرعية بموجب تصريح مسبق صادر من الهيئة الوطنية للانتخابات. ويبلغ عدد الناخبين فى محافظة أسيوط مليونان و563 ألفا و259 مواطنا يصوتون فى 599 لجنة فرعية تشرف عليها 15 لجنة عامة و497 مركزا انتخابيا، ويبلغ عدد من لهم حق التصويت بجميع أرجاء الجمهورية 59 مليونا و78 ألفاً و138 ناخبا يصوتون فى 13 ألفا و706 لجان فرعية تمثلها 367 لجنة عامة بإشراف 18 ألف قاضيا تقريبا يعاونهم 110 آلاف موظف. وفى سوهاج، شهدت لجنة الثانوية العسكرية بمدينة سوهاج مقر العملية الانتخابية للانتخابات الرئاسية 2018 إصرار أحد كبار السن على المشاركة فى عملية التصويت بالرغم من عدم قدرته على المشى. وقام معاون مباحث قسم ثان سوهاج النقيب شريف عبدالمحسن وأفراد القوات المسلحة القائمين على تأمين اللجنة بوضعه على كرسى متحرك المخصص لكبار السن ونقله وحمله إلى داخل اللجنة ومساعدته فى عملية التصويت. ومن جانبه، أكد الشيخ المسن، على أنه حضر اليوم إلى مقر اللجنة الانتخابية والتصويت من أجل مصر ومن أجل أرواح الشهداء ومن أجل الأمان الذى بات يعيش فيه الآن ومن أجل الإنجازات التى تحققت على مدار السنوات السابقة، والتى سيكون خيرها على مصر فى السنوات القادمة وتحيا مصر وجيش مصر وشرطة مصر وقضاة مصر. وفى بورسعيد، لم يكتف رجال وقوات الشرطة المنوطة بتأمين المقرات الانتخابية بمحافظة بورسعيد بتأمين عملية التصويت بالانتخابات الرئاسية 2018 فقط بل عكفوا على مساعدة الناخبين لاسيما كبار السن وذوى الاحتياجات الخاصة للإدلاء بأصواتهم. ورصدت عدسة "اليوم السابع" قيام أحد رجال الشرطة بمساعدة مُسِن على كرسى متحرك فى الدخول إلى لجنته الانتخابية ليقوم بالإدلاء بصوته فى الانتخابات الرئاسية. وبلقائنا مع الناخب المسن عدلى إبراهيم الذى حرص على الإدلاء بصوته لاختيار رئيس الجمهورية بلجنة رقم 3 بالمقر الانتخابى فى مدرسة القناة الابتدائية أكد لـ"اليوم السابع" أنه نزل للمشاركة فى الانتخابات من دافع حبه الشديد للوطن. وأضاف باكيا أنه لم يمنعه مرضه وكونه يجلس على كرسى متحرك لكونه يعانى من كسر بالظهر والحمرة فى قدمه اليسرى من أداء واجبه الوطنى والمشاركة فى الانتخابات، مشيرا إلى أنه صمم منذ عدة على التصويت. تابع اللواء أشرف عطية عبد البارى، المشرف العام على الانتخابات الرئاسية غرفة العمليات الرئيسية ببورسعيد، حيث استقبله اللواء المحافظ عادل الغضبان، والمستشار العسكرى، والمهندس كامل أبو زهرة سكرتير عام المحافظة، والمشرف على اللجان الانتخابية، للتأكد من انتظام سير العملية الانتخابية. وفى المنوفية، أدلى كفيف يدعى رمضان محمد 72 سنة، بصوته فى الانتخابات الرئاسية بمحافظة المنوفية، مطالبا الشباب بالنزول للتصويت بالانتخابات. وأكد رمضان محمد، المقيم بكفر طنبدى التابعة لمركز شبين الكوم، على أن الإدلاء بالصوت من أجل الوصول بمصر إلى بر الأمان. ويبلغ عدد الناخبين فى محافظة المنوفية مليونا و514 ألفا و278 مواطنا يصوتون فى 596 لجنة فرعية تشرف عليها 12 لجنة عامة و522 مركزا انتخابيا. ويبلغ عدد من لهم حق التصويت بجميع أرجاء الجمهورية 59 مليونا و78 ألفاً و138 ناخبا يصوتون فى 13 ألفا و706 لجان فرعية تمثلها 367 لجنة عامة بإشراف 18 ألف قاضى تقريبا يعاونهم 110 آلاف موظف.

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهات مختلفة
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟
أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس
هل فصل المحرر بين تعليقه والمحتوى الخبري المقدم للقارئ؟
خلط بين الرأي والمحتوى
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
نسب الصور لمصدرها
اليوم السابع
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
لم يذكر مصادر المعلومات
هل وازن المحرر بين مختلف وجهات النظر؟
وازن في عرض الآراء
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
أشار المحرر إلى عدم تمكنه من الحصول على المعلومات الكاملة.
هل هناك تلاعب في المعلومات /أو في سياق عرضها؟
غير محدد
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
يوجد تعميم من المحرر
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من أي (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من خطاب كراهية
هل هناك تمييز /أو تنميط ضد أفراد أو مجموعات ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي تمييز /أو تنميط ضمن المحتوى

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات