الانتحار.. أزمة مجتمعية معظم ضحاياها من الشباب.. أسباب تافهة وراء الجريمة.. وأستاذ علم النفس: السبب البناء الهش والضعيف للإنسان




الانتحار.. أزمة مجتمعية معظم ضحاياها من الشباب.. أسباب تافهة وراء الجريمة.. وأستاذ علم النفس: السبب البناء الهش والضعيف للإنسان
جودة الخبر 50%
تمييز وجهة نظر واحدة عنوان مضلل صورة بدون مصدر مصادر مجهولة خلط بين الرأي والمعلومة

تم نقل النص عن جريدة البوابة نيوز بتاريخ 20/03/2018 01:58



الجميع يعلم مدى عقاب من يرتكب جريمة الانتحار، ولكن بالرغم من أن ذلك الأمر لم يتطور إلى حد الظاهرة، ولكن هذا لا يمنع من وجود حالات انتحار تحدث لأسباب تافهة، "البوابة نيوز" رصدت بعض من تلك الوقائع من خلال ذلك التقرير، حيث كشف أحد الخبراء عن أسباب حدوث تلك الوقائع. الانتحار.. أزمة مجتمعية في الجيزة قامت الطالبة آيات محمود بدوي، المقيمة في كفر غطاطي، بدائرة قسم شرطة الهرم، بشنق نفسها بحبل غسيل، وذلك بسبب مشادة كلامية بينها وبين شقيقها حيث طلب منها عدم الذهاب إلى مدرسة الأورمان الثانوية للسياحة والفنادق، التي تدرس بها، لأن والدتهم كانت في زيارة لابنتها الأخرى التي تقيم بمنطقة المعادي، وقال إن والدته أصابتها نوبة من الإعياء خلال الفترة الماضية، وطلبت من شقيقتي عدم الذهاب إلى المدرسة لمتابعة الأعمال المنزلية. وأشار إلى أن هناك مشادات كلامية حدثت خلال الفترة الأخيرة، بينه وبين شقيقته، مردفًا أن أي منزل عائلي لا تخلو منه تلك «المشادات»، وهو ما دفعه إلى منعها قبل ذلك من الذهاب للمدرسة، بسبب المضايقات والمعاكسات، التي يفعلها الشباب، لأنها كانت بمثابة ابنته وليس شقيقته فقط، بحسب قوله. وفي القاهرة أقدمت ربة منزل على الانتحار بإلقاء نفسها من الدور الخامس؛ بسبب مشاجرة بينها وبين زوجها لرفضه ذهابها عند والدتها بالعمرانية. وترجع أحداث هذه الواقعة عندما تلقى ضباط مباحث قسم شرطة العمرانية بلاغًا من غرفة النجدة بسقوط ربة منزل من علو، وعلى الفور تم تشكيل قوة من المباحث، وبالانتقال والفحص تبين وجود جثة ربة منزل تدعى "ريهام.ع"، 28عامًا، مصابة بكسور في أماكن متفرقة من جسدها ونزيف داخلي، وبعمل التحريات تبين أن المجني عليها أقدمت على الانتحار بإلقاء نفسها من الدور الخامس بعد نشوب مشادة كلامية بينها وبين زوجها لرفضه الذهاب لوالدتها. وبسؤال زوجها قال نشبت بينه وبين زوجته مشادة كلامية فألقت بنفسها من الدور الخامس. وفي المنوفية أقدم مزارع بقرية كفر البتانون بمركز شبين الكوم، على الانتحار بتناوله مادة سامة، وذلك عقب شهرين من فسخ خطوبته ومروره بأزمة عاطفية. كان اللواء أحمد عتمان، مدير أمن المنوفية، تلقى إخطارًا من العميد سيد سلطان، مدير البحث الجنائي، بتلقيه بلاغا من مستشفى شبين الكوم الجامعي بوصول " ع.ا.ش" ٢٦ سنة مزارع، تناول مادة سامة "مبيد حشري" وبسؤال والده أكد تناول نجله مبيد حشري، نتيجة تعرضه لأزمة عاطفية، لقيامه بترك خطيبته منذ شهرين ونفى الشبهة الجنائية وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق. وفي المنوفية قامت طالبة بالصف الثالث الإعدادي، بقرية شبرا خلفون بمركز شبين الكوم، بتناول الحبة القاتلة «حبة حفظ القمح» بعدما حققت نتيجة سيئة في امتحانات الشهادة الإعدادية. ترجع أحداث هذه الواقعة عندما تلقى اللواء أحمد عتمان، مدير أمن المنوفية، إخطارًا من العميد سيد سلطان مدير البحث الجنائي، باستلامه بلاغا من مستشفى شبين الكوم التعليمي، باستقبال «رحاب. س. ف» ١٣ سنة، طالبة ومقيمة في شبرا خلفون، مصابة بحالة تسمم، وتوفيت فور وصولها. وبسؤال والدها، أقر بتناول الطفلة حبوب حفظ القمح، نتيجة سوء نتيجتها بالشهادة الإعدادية، ونفيه الشبهة الجنائية، فتم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق. البناء النفسي الضعيف أكد الدكتور أنور حجاب أستاذ علم النفس والخبير النفسي أن العامل الأساسي وراء هذه الظاهرة إنما يرجع إلى البناء الهش والضعيف للنفس التي قامت بالانتحار وأيضًا الضعف الذي يعتري الوازع الديني لدى المنتحر. وأضاف حجاب لـ"البوابة نيوز" أن البعض يتعرض لنوبات اكتئاب حادة يفقد من خلالها الشعور بالآخرين ويفقد الأمل فى كل شيء ويتقوقع حول ذاته فيبدأ في الانعزال والبعد عن الآخرين وعند وصوله للزروة من حالات الاكتئاب يلجأ إلى الانتحار.

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
سرد التقرير حالات انتحار يتعبرها المحرر ذات أسباب تافهة
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل فصل المحرر بين تعليقه والمحتوى الخبري المقدم للقارئ؟
خلط بين الرأي والمحتوى
مهد الصحفي في مقدمته لأخبار الانتحار التي سردتها، باعتبار أن ورائها أسبابا "تافهة"
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
لم يذكر مصادر المعلومات
لم يذكر بوضوح مصادر اخبار انتحار الشباب التي سردها في التقرير
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
قدّم التغطية الكافية للموضوع
تعليق الطبيب ليس به تفاصيل كافيه لتوضيح أسباب الانتحار
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
الصور تعبيرية
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
مضلل تماما
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
متحيز
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
يوجد تعميم من المحرر
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
أشار المحرر لوقوع المصدر بـ (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
أشار المحرر إلى تبني المصدر خطاب كراهية
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2019/08/22 11:08

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات