الخطيب: آل الشيخ ساهم بـ3 أمور.. وتلقينا تبرعات من الإمارات والسودان (خبر)




الخطيب: آل الشيخ ساهم بـ3 أمور.. وتلقينا تبرعات من الإمارات والسودان (خبر)
جودة الخبر 83%
تمييز وجهة نظر واحدة صورة بدون مصدر مصادر مجهولة

تم نقل النص عن جريدة ياللاكورة بتاريخ 18/03/2018 01:26



قال محمود الخطيب رئيس الأهلي، إن ناديه يتعاون مع محبيه والمستثمرين، لكنه لا يذهب لأحد. وتابع في مؤتمر صحفي عقده بمقر النادي بالجزيرة "تلقينا تبرعات من محبين للأهلي في الفترة الماضية، أحد الشيوخ في الإمارات، علاقته بالأهلي ممتدة منذ عهد الراحل صالح سليم قام بتحويل مليون دولار للنادي الأهلي". وواصل "محب للأهلي اسمه عمار السني وهو سوداني مصري، تبرع للأهلي بمبلغ مليون جنيه". وعن دور تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية، والذي تم تنصيبه مؤخرا رئيسا شرفيا للأهلي، قال الخطيب " قدم للأهلي دعما غير مسبوق في تاريخ النادي". وتابع "ساهم في منح سيولة للأهلي، وساعد في إعارة اللاعبين وزيادة مبلغ الاعارات إلى الضعف تقريبا، كما قام بتسهيل بعض المباريات الودية التي أنعشت خزينة الأهلي 850 الف دولار، وكانت عن طريقه". وختم "ساهم في جلب مستثمرين للأهلي لبناء مشروع القرن، استاد الأهلي، وهو محب للنادي وأنا شاهد على ذلك".

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
الكابتن محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي المصري
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
لم يذكر مصادر المعلومات
لم يوضح المحرر كيفية حصوله على تلك المعلومات: حضور المؤتمر، وكالات، بيان مرسل، إلخ
هل وازن المحرر بين مختلف وجهات النظر؟
وازن في عرض الآراء
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
أشار المحرر إلى عدم تمكنه من الحصول على المعلومات الكاملة.
هل هناك تلاعب في المعلومات /أو في سياق عرضها؟
غير محدد
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
يوجد تعميم من المحرر
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من أي (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
هل هناك تمييز /أو تنميط ضد أفراد أو مجموعات ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي تمييز /أو تنميط ضمن المحتوى
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2019/08/20 10:25

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات