شاهد.. مرتضى منصور: «لو أنا مش دكر.. كان الزمالك بقى زى العراق» (خبر)




شاهد.. مرتضى منصور: «لو أنا مش دكر.. كان الزمالك بقى زى العراق» (خبر)
جودة الخبر 60%
تمييز وجهة نظر واحدة صورة بدون مصدر مصادر مجهولة

تم نقل النص عن جريدة صدى البلد بتاريخ 10/03/2018 12:15



تحدث المستشار مرتضى منصور رئيس الزمالك لأعضاء النادى مساء الأمس عن أزمة الحسابات البنكية بالنادى وتشكيل الوزير خالد عبدالعزيز، وزير الشباب والرياضة لجنة لإدارة الشئون المالية. قال مرتضى منصور لأعضاء الزمالك: "لو رئيس النادى بتاعكم مش دكر .. كان الزمالك بقى زى العراق وتحول إلى 6 دول " في إشارة إلى تصديه للإنهيار الذي كان يعاني منها النادي قبل انتخابه في نهاية مارس 2014 وما قام به من ثورة إنشائية ورياضية وتوفيره ما يقرب من 150 مليون جنيه فى خزينة النادي. وأشار الى ان مجلس الإدارة قرر فتح حساب بنكى بإسم المهندس هانى زادة، عضو المجلس للهروب من تجميد أرصدة النادى بالبنوك وفقا للأحكام الصادرة لممدوح عباس رئيس النادى السابق .

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
حديث المستشار مرتضى منصور رئيس الزمالك لأعضاء النادى
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
لم يذكر مصادر المعلومات
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
أشار المحرر إلى عدم تمكنه من الحصول على المعلومات الكاملة.
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
مرتضى منصور
هل يتناسب مضمون الفيديو مع المحتوى؟
نعم يتناسب
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
يوجد تعميم من المحرر
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
أشار المحرر لوقوع المصدر بـ (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
دولة العراق ومعاناتها من الإنقسام بفعل الحرب
هل هناك انتهاك لخصوصية الأفراد ضمن المحتوى؟
أشار المحرر إلى انتهاك المصدر لخصوصية الأفراد
خصوصية ومعاناة دولة شقيقة
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
أشار المحرر إلى تبني المصدر خطاب كراهية
هل يوجد في المحتوى أي تحريض على العنف؟
المحتوى ليس فيه أي تحريض على العنف
هل هناك تمييز /أو تنميط ضد أفراد أو مجموعات ضمن المحتوى؟
أشار المحرر إلى تمييز /أو تنميط المصدر
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2019/08/20 11:14

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات