"أبوتريكة وبديع ومرسي".. أبرز المدرجين بقوائم الإرهاب قبل أبوالفتوح (فيتشر)




"أبوتريكة وبديع ومرسي".. أبرز المدرجين بقوائم الإرهاب قبل أبوالفتوح (فيتشر)
جودة الخبر 90%
وجهة نظر واحدة صورة بدون مصدر مصادر مجهولة

تم نقل النص عن جريدة الوطن بتاريخ 20/02/2018 01:01



منذ خسارته الانتخابات الرئاسية عام 2012، توارى عن الأنظار بشكل كبير حتى الأسبوع الماضي، وتحديدا 15 فبراير الجاري، حيث ألقي القبض على الدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح، رئيس حزب "مصر القوية"، بصحبة عدد من أعضاء المكتب السياسي للحزب، بتهمة الاتصال بجماعة "الإخوان" الإرهابية. وفي الساعات الأولى من صباح اليوم، أصدرت محكمة جنايات جنوب القاهرة برئاسة المستشار مصطفى محمود عبدالغفار، قرارًا بإدراج عبدالمنعم أبوالفتوح و15 آخرين في قوائم الإرهابيين، بناء على المذكرة المقدمة بهذا الشأن من النائب العام. كانت نيابة أمن الدولة العليا، بإشراف المستشار خالد ضياء المحامي العام الأول للنيابة، أعدت مذكرة بهذا الشأن تطالب فيها بإدراج أبوالفتوح وعدد آخر من المتهمين في قوائم الإرهابيين، في ضوء ما كشفت عنه التحقيقات وتحريات قطاع الأمن الوطني التي تسلمتها النيابة، حيث تبين أن رئيس الحزب ومن معه تولوا وانضموا إلى جماعة أسست على خلاف القانون تستهدف الإضرار بمصالح الدولة المصرية ومقدراتها. ومنذ أن أصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي، فبراير 2015، القرار بالقانون رقم 8 لسنة 2015 بشأن تنظيم قوائم الكيانات الإرهابية والإرهابيين، انضم آلاف إلى القائمة، منهم أسماء معروفة كان آخرها أبوالفتوح، حيث سبقه الرئيس المعزول محمد مرسي، وأبناؤه، وقيادات مكتب الإرشاد وهم: محمد بديع، المرشد العام للجماعة، ومحمد مهدي عاكف، وأبناؤهما وخيرت الشاطر، نائب المرشد، ومحمود غزلان وسعد الحسيني وصلاح سلطان، بقرار من محاكم الجنايات بالقاهرة والجيزة، في يناير ومايو 2017، على خلفية اتهامهم بقضايا عدة، على رأسهم "غرفة عمليات رابعة" و"التخابر". وشملت القائمة، أيضا، لاعب المنتخب المصري محمد أبوتريكة، ورجل الأعمال صفوان ثابت، وسعد الكتاتني، وباكينام الشرقاوي، والقاضي السابق وليد شرابي، وغيرهم من القيادات الإخوانية، على ذمة القضية رقم 653 لسنة 2014 حصر أمن دولة عليا، التي تم التحقيق فيها بناء على بلاغ مقدم من لجنة حصر وإدارة أموال الإخوان. وتضمنت القائمة بالقضية ذاتها، أعضاء مكتب الإرشاد: محمود حسين ومحمود عزت ورشاد البيومي وسعد الحسيني وصبحي صالح وصفوت حجازي وعصام العريان ومحمد البلتاجي، إضافة إلى القيادي الإخواني الهارب إبراهيم منير، وباسم عودة وزير التموين الأسبق، والقيادي الإخواني حسن مالك، حمزة زوبع، والإعلامي مصطفى صقر، ويحيى حامد، ويوسف القرضاوي، ورئيس حزب الوسط أبوالعلا ماضي، ونائبه عصام سلطان، وإسلام لطفي العضو المؤسس بحزب التيار المصري وتوفيق يوسف وجمال العشري وجهاد الحداد وحازم فاروق، وأحمد سيف الإسلام حسن البنا، متوفى، وأحمد محمد البيلي، والسيد النزيلي، والسيد عسكر، وأيمن علي.

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
سرد المحرر للمعلومات
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟
أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
لم يذكر مصادر المعلومات
هل وازن المحرر بين مختلف وجهات النظر؟
وازن في عرض الآراء
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
أشار المحرر إلى عدم تمكنه من الحصول على المعلومات الكاملة.
هل هناك تلاعب في المعلومات /أو في سياق عرضها؟
غير محدد
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
المحتوى خالي من التعميم
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من أي (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
هل هناك التزام بمبدأ المتهم برئ حتى تثبت إدانته؟
هناك التزام بمبدأ المتهم بريء حتى تثبت إدانته
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من خطاب كراهية
هل هناك تمييز /أو تنميط ضد أفراد أو مجموعات ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي تمييز /أو تنميط ضمن المحتوى
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2019/08/22 11:56

تعليق المقيم

المحرر أبرز الهدف من فكرة الموضوع بتناول محايد واستخدام ألفاظ غير موجهة أو متحيزة لطرف - تناول محترم وموضوعي مجهود مشكور

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات