شاهد.. قصة أول حكم تاريخي ضد التحرش بالصعيد بطلته "رانيا القناوية" (ريبورتاج)




شاهد.. قصة أول حكم تاريخي ضد التحرش بالصعيد بطلته "رانيا القناوية" (ريبورتاج)
جودة الخبر 96%
وجهة نظر واحدة خلط بين الرأي والمعلومة

تم نقل النص عن جريدة بوابة الوفد الإلكترونية بتاريخ 18/02/2018 12:43



حصلت "رانيا.ف" الفتاة الصعيدية الجامعية التي تبلغ من العمر 20 عامًا على أول حكم قضائي ضد "متحرش" في واقعة تعرضت لها العام الماضي، خلال سيرها بأحد شوارع "قنا" حين قام شباب معروف عنه الثراء وأسرته، بمعاكستها والتحرش بها، معتقدًا أن "رانيا" سوف تتركه وتستكمل سيرها كما تفعلنه كثير من الفتيات ونساء الصعيد. إلا أن "رانيا" أمسك بـ"المتحرش" حتى حضرت سيارة الشرطة، التي أقلته إلى قسم شرطة ميدنة "قنا" وتم تحرير بلاغ بالواقعة. ومع اقترب موعد نظر المحكمة لدعوى "رانيا" علمت بأن محاميها تخلى عن قضيتها، وحصل على ملبغ 40 ألف جنيه من أسرة الشاب المتحرش، مقابل إفشال دعواها، لكنها سارعت بإلغاء التوكيل الذى حررته لمحاميها، ووقفت أمام المحكمة، وقدمت مرافعة أدهشت الحضور، فقضت المحكمة، بمعاقبة المتحرش بالسجن المشدد 3 سنوات، فى أول حكم قضائى بمعاقبة متحرش فى الصعيد. "رانيا" لم تكتفى بحكم إدانة الشاب الذى تحرش بها، بل قامت بتحرير بلاغ ضد محاميها، متهمة إياه بخيانة ميثاق المهنة، والتعامل مع خصمها، وتلقيه رشوة مالية بلغت 40 ألف جنيه، مقابل إضعاف موقفها في الدعوى. قالت "رانيا"، تعقيبًا على قيامها بتحرير بلاغ ضد محامهيا، بأنها شكت في محاميها قبل جلسة النطق بالحكم، بعد أن شعرت بعدم جديته في استكمال الدعوى، وأنها لجأت على الفور لإلغاء التوكيل الخاص الذى حررته للمحامى لمتابعة سير الدعوى بدلا منها، وقررت أن تخوض هى تجربة الترافع أمام المحكمة، والدفاع عن نفسها وإثبات حقها فى دعواها ضد من تحرش بها. وأضافت بأنها ترافعت أمام القاضي "من وحي المرارة والإهانة التي شعرت بها في أعقاب تعرضها للتحرش في وضح النهار"، وأنها كانت تثق فى عدالة القضاء، وأن القضاء سينصفها وسوف يقتص لها من الجانى. الطريف أن والدة الشاب المتحرش، المدان في الدعوىن تقدمت أيضًا ببلاغ ضد محامى "رانيا" متهمة إياه بتقاضي مبلغ 40 ألف جنيه منها مقابل تسوية الدعوى المقامة ضد ابنها. وكانت محكمة جنايات قنا، برئاسة المستشار عبدالفتاح القصير، قد قضت بالسجن المشدد 3 سنوات ضد "إسلام. ش البالغ من العمر 25 عاما"، لإدانته بمحاولة هتك عرض والتحرش بـ "رانيا . ف" البالغة من العمر 20 عاما"، في الجناية التى حملت رقم 9080 لعام 2017.

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
متابعة المحرر لمجريات القضية وكوالي جلسة النطق بالحكم
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟
أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس
هل فصل المحرر بين تعليقه والمحتوى الخبري المقدم للقارئ؟
خلط بين الرأي والمحتوى
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
نسب الصور لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
ذكر مصدر المعلومات
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
أشار المحرر إلى عدم تمكنه من الحصول على المعلومات الكاملة.
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
صورة من الواقعة
هل يتناسب مضمون الفيديو مع المحتوى؟
نعم يتناسب
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
المحتوى خالي من التعميم
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من أي (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
هل هناك انتهاك لخصوصية الأفراد ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي انتهاك لخصوصية الأفراد
هل استأذن المحرر صاحب التسجيلات أو الصور الشخصية المعروضة بالمحتوى؟
غير محدد
هل هناك التزام بمبدأ المتهم برئ حتى تثبت إدانته؟
هناك التزام بمبدأ المتهم بريء حتى تثبت إدانته
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من خطاب كراهية
هل يوجد في المحتوى أي تحريض على العنف؟
المحتوى ليس فيه أي تحريض على العنف
هل هناك تمييز /أو تنميط ضد أفراد أو مجموعات ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي تمييز /أو تنميط ضمن المحتوى

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات