"أضرحة الأولياء" تواجه شبح الانقراض.. اتهامات صوفية للأوقاف بتسهيل عملية الاستيلاء.. والوزارة تدافع: نحمي مشتملات المساجد وما عداها أمر المحليات.. قاسم: الأوقاف تتغاضى عن التجاوزات (تحقيق)




"أضرحة الأولياء" تواجه شبح الانقراض.. اتهامات صوفية للأوقاف بتسهيل عملية الاستيلاء.. والوزارة تدافع: نحمي مشتملات المساجد وما عداها أمر المحليات.. قاسم: الأوقاف تتغاضى عن التجاوزات  (تحقيق)
جودة الخبر 88%
وجهة نظر واحدة صورة بدون مصدر خلط بين الرأي والمعلومة

تم نقل النص عن جريدة البوابة نيوز بتاريخ 30/01/2018 09:42



تواجه أضرحة الصوفية حملات ممنهجة وغير ممنهجة، لهدمها تحت التطرف الديني من جهة، وسعيًا للاستفادة منها وتحقيق مصلحة شخصية من جهة أخرى، ليجد المريدون أنفسهم مشردين حائرين دون من يكفل لتلك الأضرحة حمايتها أو يحول دون ضياع أراضي الاحتفالات التي تتسبب في تشريدهم واستغلال البعض أزمة البحث عن مكان لإقامة السرادقات في تحقيق بيزنس. ووجه وكلاء المشيخة العامة للطرق الصوفية، اتهامات لوزارة الأوقاف بالتسبب في هدم العديد وضياع أوقاف الأضرحة، سعيًا منها وراء مصالح شخصية وانتماءات، بينما أكدت وزارة الأوقاف عدم امتلاكها لكافة الأضرحة ومشتملاتها خاصة في ظل اختصاص المحليات بالإشراف على بعض منها. في حين حصلت "البوابة" علي مستندات توضح إحدى الطرق في الاستيلاء على أراضي الضريح من خلال خطابات وموافقات رسمية تتم من خلال المشيخة العامة للطرق الصوفية، ووكلائها بالمحافظات، على أن يتم بناء سور حول الضريح قبل التمكن من هدمه واتخاذ كامل الأرض بوضع اليد لإقامة أبراج سكنية، وهو الأمر الذي سبق اتخاذه في قرية سلامون القماش بمحافظة الدقهلية. كما وافق الأمين العام للمشيخة أحمد خليل عفيفي، في العام 2015 على طلب لبناء سور على أرض حيازة ضريح "م.ن"، بمحافظة القليوبية، شريطة أن يقوم مقدم الطلب بتحمل تكاليف البناء، إلا أن اعتراض المريدين أوقف البناء حتى اللحظة. وزارة الأوقاف في حين رفضت وزارة الأوقاف، اتهامات الصوفية، حيث أكد الشيخ جابر طايع، رئيس القطاع الديني بالوزارة، عدم إشراف الوزارة على أوقاف الصوفية بصفة عامة خاصة أن بعضها قد يدخل ضمن نطاق المحليات وهي مسئول مباشر عنها، مشددًا على أن الوزارة لديها إشراف على مشتملات المساجد فقط. وقال طايع لـ"البوابة"، إن الأمر يخضع لإشراف الوزارة ولا يمكن التهاون فيما يخص الأوقاف التي تشرف عليها الوزارة من أي جهة كانت، وأن هناك اإصرارا من قبل الوزارة على استعادة كامل أراضي الوقف من مغتصبيها. بينما أوضح مدير عام الهيئة سيد محروس، أن وزارة الأوقاف باتت مسئولة عن الأمر منذ شهر واحد، حيث طالبت الوزارة الهيئة بما يعرف بمشتملات الأضرحة والمساجد، وأنه لا يحق لأي جهة كانت التصرف فيها دون الرجوع للأوقاف فيها.

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
رغم تعدد التصريحات من أكثر من شخص تابع لجهات متعددة، إلا أن الحوار اقتصر على عرض الجهة الرافضة لهدم الأضرحة، دون تناول رأي الجهات السلفية الداعية لإزالة الأضرحة، والمتسندة لنصوص وآراء دينية تفتي بتحريم الصلاة فيها وتعظيمها.
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
مصادر مناسبة للحديث في الموضوع
هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟
أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس
هل فصل المحرر بين تعليقه والمحتوى الخبري المقدم للقارئ؟
خلط بين الرأي والمحتوى
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
ذكر مصدر المعلومات
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
قدّم التغطية الكافية للموضوع
رأي الجانب الأخر (السلفية)
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
المحتوى خالي من التعميم
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من أي (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من خطاب كراهية
هل يوجد في المحتوى أي تحريض على العنف؟
المحتوى ليس فيه أي تحريض على العنف
هل هناك تمييز /أو تنميط ضد أفراد أو مجموعات ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي تمييز /أو تنميط ضمن المحتوى

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات