مرتضى: لا تصدقوا أن الأهلي تصالح مع المصري.. أرفض عودة الجماهير (خبر)




مرتضى: لا تصدقوا أن الأهلي تصالح مع المصري.. أرفض عودة الجماهير (خبر)
جودة الخبر 90%
وجهة نظر واحدة صورة بدون مصدر

تم نقل النص عن جريدة ياللاكورة بتاريخ 23/01/2018 01:41



أعلن مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، رفضه فكرة عودة الجماهير من جديد للمدرجات، مؤكدًا أن من يعتقد بأنه قد تم صلح بين الأهلي والمصري فهو على خطأ. وقال منصور في تصريحات خاصة لـ"يلا كورة" اليوم الثلاثاء، إنه يرفض عودة الجماهير وذلك بسبب حالة عدم الالتزام التي تسيطر على البعض داخل منظومة الكرة. وأضاف رئيس الزمالك أن من يعتقد بأن الصلح قد تم بين الأهلي والمصري فهو على خطأ وأردف: "أوعى تصدق أنهم أتصالحوا أبدا." وأكمل منصور: "حسام حسن المدير الفني للمصري، في كل مباراة يتجاوز في حق المدربين، ماذا سيحدث لو تواجدت الجماهير في المدرجات في مثل هذه الظروف؟!" وكانت الفترة الماضية شهدت حرب تصريحات بين مرتضى منصور وبين حسام وإبراهيم حسن. واختتم منصور: "حزين بسبب موقف سمير حلبية فيما يخص تصريحات حسام حسن مع كامل احترامي له."

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
المستشار مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟
أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس
منصور في تصريحات خاصة لـ"يلا كورة"
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
ذكر مصدر المعلومات
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
قدّم التغطية الكافية للموضوع
قرارات منع حضور الجماهير للمدرجات خلال السنوات الأخيرة، وبعض المباريات المسموح فيها باللعب مع الحضور الجماهيري
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
مرتضى منصور
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
المحتوى خالي من التعميم
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من أي (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من خطاب كراهية
هل يوجد في المحتوى أي تحريض على العنف؟
المحتوى ليس فيه أي تحريض على العنف
هل هناك تمييز /أو تنميط ضد أفراد أو مجموعات ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي تمييز /أو تنميط ضمن المحتوى

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات