منى البرنس.. البحث عن الشهرة بـ«هز الوسط» (ريبورتاج- مقال رأي)




منى البرنس.. البحث عن الشهرة بـ«هز الوسط» (ريبورتاج- مقال رأي)
جودة الخبر 38%
تمييز وجهة نظر واحدة آراء غير متوازنة عنوان مضلل صورة بدون مصدر مصادر مجهولة خلط بين الرأي والمعلومة

تم نقل النص عن جريدة الدستور بتاريخ 09/01/2018 08:52



كشفت منى البرنس، أستاذ الأدب الإنجليزي بآداب قناة السويس عن نيتها خوض منافسة انتخابات رئاسة الجمهورية العام الجاري، حيث دشّنت صفحة رسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك تحمل اسم «منى برنس رئيسة مصر 2018. وعاشت البرنس في وهم البرنامج الرئاسي عن طريق جولات داخل القُطر المصري من أجل الترويج لنفسها، ومعرفة المشكلات الخاصة بالمواطنين في مختلف أنحاء الدولة. وزارت البرنس العديد من الأماكن الأثرية الموجودة في قنا والأقصر، وأسوان، وسوهاج، كما نشرت على صفحتها فيديو أثناء نومها داخل سيارتها أمام محافظة المنيا بعد رفض الفنادق منحها غرفة مطالبة النساء بانتخابها من أجل منحهم الحق في السفر وحدهم دون التعرض لمضايقات. وأثارت البرنس الجدل خلال الفترة الماضية بعد انتشار فيديو لها على مواقع التواصل وهي ترقص قبل أن تعود مرة أخرى في محاولة منها لجذب الأنظار، وإعلانها خوض جولة داخل مصر، للدعاية الانتخابية الخاصة بها. كشفت منى البرنس، أستاذ الأدب الإنجليزي بآداب قناة السويس عن نيتها خوض منافسة انتخابات رئاسة الجمهورية العام الجاري، حيث دشّنت صفحة رسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك تحمل اسم «منى برنس رئيسة مصر 2018. وعاشت البرنس في وهم البرنامج الرئاسي عن طريق جولات داخل القُطر المصري من أجل الترويج لنفسها، ومعرفة المشكلات الخاصة بالمواطنين في مختلف أنحاء الدولة. وزارت البرنس العديد من الأماكن الأثرية الموجودة في قنا والأقصر، وأسوان، وسوهاج، كما نشرت على صفحتها فيديو أثناء نومها داخل سيارتها أمام محافظة المنيا بعد رفض الفنادق منحها غرفة مطالبة النساء بانتخابها من أجل منحهم الحق في السفر وحدهم دون التعرض لمضايقات. وأثارت البرنس الجدل خلال الفترة الماضية بعد انتشار فيديو لها على مواقع التواصل وهي ترقص قبل أن تعود مرة أخرى في محاولة منها لجذب الأنظار، وإعلانها خوض جولة داخل مصر، للدعاية الانتخابية الخاصة بها. على الرغم من إعلان اللجنة العليا للانتخابات بدء تلقي طلبات الترشح لرئاسة مصر في 20 يناير المقبل، وحتى 29 من الشهر نفسه إلا أن برنس مازالت مستمرة في جولاتها بالقطر المصري، التي تهدف من ورائها إلى خلق هالة إعلامية حول تلك الجولات. وأكدت منى أن جولاتها بالبلاد المصرية تهدف إلى التعمق في الوضع داخل تلك المدن، وتعريف الناس بشخصها استعدادًا لجمع التوكيلات الخاصة بالترشح للرئاسة. ونشرت منى عبر صفحتها على فيس بوك تطالب مؤيديها بتوقيع التوكيلات الخاصة بتأييد ترشحها للرئاسة، وتطالبهم بجمع 25 ألف توكيل من 15 محافظة.

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
متابعة المحرر لتحركات المرشحة المحتملة للرئاسة القادمة- الدكتورة منى البرنس
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟
أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس
هل فصل المحرر بين تعليقه والمحتوى الخبري المقدم للقارئ؟
خلط بين الرأي والمحتوى
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
لم يذكر مصادر المعلومات
هل وازن المحرر بين مختلف وجهات النظر؟
لم يوازن في غرض الآراء
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
قدّم التغطية الكافية للموضوع
عدم وجود ما يعيق "البرنس" -قانونا ودستوريا- من السعي للترشح لخوض الانتخابات الرئاسية
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
منى البرنس
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
مضلل تماما
ما علاقة "هز الوسط" بجولاتها من أجل الترشح!
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
متحيز
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
يوجد تعميم من المحرر
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
أشار المحرر لوقوع المصدر بـ (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
هل هناك انتهاك لخصوصية الأفراد ضمن المحتوى؟
أشار المحرر إلى انتهاك المصدر لخصوصية الأفراد
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
أشار المحرر إلى تبني المصدر خطاب كراهية
هل هناك تمييز /أو تنميط ضد أفراد أو مجموعات ضمن المحتوى؟
أشار المحرر إلى تمييز /أو تنميط المصدر

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات