آخرها حادث مسجد الروضة.. تعرف على أبرز العمليات الإرهابية بمركز بئر العبد بسيناء (ريبورتاج)




آخرها حادث مسجد الروضة.. تعرف على أبرز العمليات الإرهابية بمركز بئر العبد بسيناء (ريبورتاج)
جودة الخبر 85%
وجهة نظر واحدة آراء غير متوازنة صورة بدون مصدر خلط بين الرأي والمعلومة

تم نقل النص عن جريدة بوابة الوفد الإلكترونية بتاريخ 25/11/2017 12:41



"الإرهاب لا دين له ولا وطن" جريمة من أبشع الجرائم التي شهدتها مصر ارتكبتها عناصر تكفيرية يتراوح أعدادها ما بين 25 و 30 عضوًا تكفيريًا، يرفعون علم داعش، ظهر أمس الجمعة، واستهدفت عددًا من المصلين أثناء تأديتهم صلاة الجمعة بمسجد الروضة بمركز بئر العبد بمحافظة شمال سيناء، وأسفرت تلك العملية الإرهابية عن استشهاد 305 أشخاص من المصلين من بينهم 27 طفلًا كانوا برفقة ذويهم وإصابة 128 آخرين، وذلك على حسب البيان الذي أصدره النائب العام المستشار نبيل صادق. وترصد "بوابة الوفد" في التقرير التالي، أبرز المعلومات عن منطقة بئر العبد، وأشهر العمليات الإرهابية التي شهدتها تلك المنطقة وراح ضحيتها المئات من المواطنين وأفراد الجيش. يعد مركز بئر العبد أحد مراكز محافظة شمال سيناء حيث يقع غربي العريش على بعد 30 كيلو مترًا، ويبلغ مساحته حوالي 3857 كيلو مترًا، ويشمل مركز بئر العبد عددًا من القرى التابعة له أشهرها " قرية الروضة" التي تم استهداف مسجدها بالأمس. وتشتهر منطقة بئر العبد بزراعة الخضروات والفاكهة ولاسيما التين والزيتون التي تزرع على مياه الآبار، حيث يعمل بها أكثر من 4000 مواطن من سكان المركز في مهنة الصيد، نظرًا لوجود بحيرة البردويل التي تحتوي على الإنتاج السمكي. أما عن العمليات الإرهابية فقد شهدت منطقة بئر العبد عددًا من الحوادث الإرهابية، حيث تعد مجزرة مسجد الروضة التي شهدتها بالأمس لن تكون الأولى، ولكنها شهدت العديد من العمليات الإرهابية فيما سبق. ففي 15 أكتوبر 2016م، شهدت منطقة بئر العبد حادثًا إرهابيًا مروعًا استهدف قتل 12 جنديًا وإصابة 6 آخرين، بشمال سيناء إثر الهجوم الذي شنته عناصر إرهابية على كمين ببئر العبد في أول عملية تشهدها المدينة، ولكن ردت عليها قوات الجيش بقتل 15 إرهابيًا آنذاك. وفي سبتمبر الماضي، شهدت منطقة بئر العبد حادثًا إرهابيًا آخر أسفر عن مقتل 18 من قوات الشرطة بينهم ضابطان بعد استهداف إرهابيين أربع سيارات شرطة بتلك المنطقة، وفقًا لما أصدرته وزارة الداخلية في بيانها آنذاك. وفي هذا الصدد، قال اللواء سمير بدوي،المستشار بأكاديمية ناصر العليا، إن منطقة بئر العبد تقع غرب العريش بحوالي 30 كيلو مترًا وتعد من أهدأ المناطق بشمال سيناء التي لم تشهد أي عمليات إرهابية عديدة مثل مثلث رفح والشيخ زويد والعريش، مشيرًا إلى أن قوات إنفاذ القانون والشرطة قامت بتضييق الخناق على الجماعات الإرهابية في هذا المثلث؛ لذلك تسللوا إلى منطقة بئر العبد، وأيضًا لعدم قدرتهم على مواجهة الجيش هناك. وأشار بدوي، في تصريحات خاصة "لبوابة الوفد"، إلى أن الجماعات الإرهابية التي نفذت هذا العمل الإجرامي فئة ضالة خارجة عن الدين الإسلامي وتسمى بالخوارج، بعيدة عن سماحة الدين وبالتالي فإن هدفها هدم استقرار الدولة، لافتًا إلى أن هناك إستراتيجية لدى قوات إنفاذ القانون والشرطة المدنية للتعامل مع مثل هذه الجماعات للقضاء عليها والحفاظ على استقرار سيناء. وطالب المستشار بأكاديمية ناصر العليا، بضرورة تكاتف الشعب المصري وإبلاغ أجهزة الأمن عن أي معلومات أو تحركات مريبة قد تصدر، منوهًا إلى أن الجماعات الإرهابية يحاولون هدم ما تبقى من المنطقة العربية، ولكن مصر عصية وقادرة على مواجهة الإرهاب على حد قوله.

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
اللواء سمير بدوي،المستشار بأكاديمية ناصر العليا
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل فصل المحرر بين تعليقه والمحتوى الخبري المقدم للقارئ؟
خلط بين الرأي والمحتوى
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
ذكر مصدر المعلومات
أشار بدوي، في تصريحات خاصة "لبوابة الوفد"
هل وازن المحرر بين مختلف وجهات النظر؟
لم يوازن في غرض الآراء
الدولة في دعمها ضد الإرهاب
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
قدّم التغطية الكافية للموضوع
عمليات تهجير الأهالي قسريا جراء العمليات الإرهابية، علاوة على العمليات الأمنية الرسمية للدولة لاستهداف البؤر الإرهابية
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
حادث مسجد الروضة الارهابي
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
المحتوى خالي من التعميم
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من أي (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
الجماعات الإرهابية
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من خطاب كراهية
هل يوجد في المحتوى أي تحريض على العنف؟
المحتوى ليس فيه أي تحريض على العنف
يرصد عنف
هل هناك تمييز /أو تنميط ضد أفراد أو مجموعات ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي تمييز /أو تنميط ضمن المحتوى

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات