القوات الخاصة التركية تعتقل مصريا.. والتهمة: "بيشغل أغاني بصوت عالي" (خبر)




القوات الخاصة التركية تعتقل مصريا.. والتهمة: "بيشغل أغاني بصوت عالي" (خبر)
جودة الخبر 77%
وجهة نظر واحدة عنوان مضلل صورة بدون مصدر مصادر مجهولة

تم نقل النص عن جريدة الوطن بتاريخ 20/11/2017 01:57



ألقت قوات الأمن التركية القبض على مصري يقيم في حي الفاتح في الشطر الأوروبي من إسطنبول، بناء على الشكاوى المتكررة من جيرانه بسبب استماعه لأغاني عربية بصوت عال، وفق ما نقلت صحيفة "زمان" التركية المعارضة. وشاركت في عملية الاعتقال فرق من القوات الخاصة بعد تهديد المتهم لجيرانه، وقالت الشرطة التركية إن شابا مصريا يدعى "كريم س. أ. م"، يقيم في الطابق العلوي من بناء مكون 5 طوابق، اعتاد سماع الأغاني العربية بصوت عال، ما تسبب في حالة من الغضب بين جيرانه. على الفور تحركت فرق الأمن لتحذير الشاب المصري، إلا أنهم فشلوا في الوصول إليه، مع رفضه فتح الباب، وأبلغت فرق القوات الخاصة للتدخل تخوفا من أن يكون الشخص له نشاط إرهابي، كما فُرض طوق أمني حول المنطقة، إضافة إلى وصول فرق الإنقاذ والإطفاء والإسعاف إلى المنطقة تحسبًا لأي تطورات سلبية. وفي النهاية، ألقت قوات الأمن القبض على "كريم" بعد كسر باب الشقة، ونُقل إلى المستشفى لإجراء الفحص الطبي الشامل قبل إيداعه في مخفر الشرطة. وفي السياق ذاته، زعم سكان الحي أنهم تعرضوا للتهديد من قبل المتهم، قائلين: "لقد كان يستمع إلى شيء غريب". وبحسب التحريات فإن "كريم" يقيم في تركيا منذ 6 سنوات؛ بينما ظهرت ادعاءات بشأن معاناته من مشكلات نفسية. وأكدت مصادر أمنية أنه من المقرر الاستماع لأقواله عقب إجراء الفحص الطبي القانوني.

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
لم يذكر مصادر المعلومات
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
قدّم التغطية الكافية للموضوع
توضيح أن إحداث ضوضاء شديدة أو إزظعاج الجيران يستدعي العقوبة وفقا للقوانين التركية، وهو أمر معمم على المواطنين والمقيمين هناك، وليس بسبب جنسية الشخص المقبوض عليه وذكر أمثلة شبيهة لهذا
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
عناصر من القوات الخاصة التركية
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
متحيز
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من أي (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من خطاب كراهية
هل هناك تمييز /أو تنميط ضد أفراد أو مجموعات ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي تمييز /أو تنميط ضمن المحتوى
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2019/08/20 05:13

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات