اللى يعيش ياما يشوف.. زوجة تطالب بإثبات نسب طفلتها لعشيقها بدلا من زوجها (خبر)




اللى يعيش ياما يشوف.. زوجة تطالب بإثبات نسب طفلتها لعشيقها بدلا من زوجها (خبر)
جودة الخبر 87%
وجهة نظر واحدة صورة بدون مصدر مصادر مجهولة

تم نقل النص عن جريدة اليوم السابع بتاريخ 12/11/2017 02:10



فى دعوى غريبة من نوعها، رفضت محكمة الأسرة فى زنانيرى بالإسكندرية، طلب زوجة بنفى نسب طفلتها لزوجها الحالى وإثباته لعشيقها الذى جمعتها علاقة جسدية به ترتب عليها إنجاب الطفلة أثناء زواجها، بحسب الدعوى، لتؤكد المحكمة فى حيثيات الحكم أن الطفل للفراش، وذلك بعدما رفض الزوج ادعاءات زوجته. وأكدت الزوجة فى دعواها، أن عشيقها وعدها بالزواج وتسجيل الطفلة باسمه حال طلاقها، وهو ما لم يحدث بعد هروبه وتنصّله منها، وحكت "نجاة. م. م" أمام محكمة الأسرة بزنانيرى حكايتها مع زوجها "ن. خ"، قائلة: "بيننا خلافات زوجية منذ أول يوم، بسبب تدخل والدته فى حياتنا وانعدام شخصيته وطيبته المبالغ فيها، ما جعلنى أكره حياتى معه وأمتنع عن معاشرته بسبب انصياعه لأومر والدته، وسعيت للانتقام منه بعدما وقعت فى حب صديق لى ومارست معه علاقة حميمة على أمل الطلاق والزواج منه فى يوم من الأيام، وأنجبت على أثر تلك العلاقة ابنتى". وتابعت الزوجة حديثها أمام المحكمة: "بعد حملى هرب عشيقى، ما اضطرنى لقبول تسجيل الطفلة باسم زوجى، وخلال 5 سنوات تكتمت فيها على السر ظهر عشيقى مرة أخرى، وابتزنى للحصول على المال منى، لأعود له مرة أخرى فى السر طوال شهور مستغلة غياب زوجى، حتى علمت علاقة عشيقى بسيدة غيرى ونيته الزواج منها، فقررت القصاص منه وأبلغت زوجى الذى امتنع عن إقامة دعوى خوفا من الفضائح"، متهمة زوجها بأنه "عديم الرجولة قَبِل بعد كل ما فعلته واستمر فى زواجنا متعللا بحبه للطفلة الصغيرة التى ليست من صلبه، ووقتها لم يكن أمامى إلا إثبات نفى نسبها وإلزام أبيها الحقيقى بالاعتراف بها"، وهو ما أصدرت المحكمة حكمها المتقدم بشأنه، رافضة الدعوى، ومقرة نسب الطفلة للزوج، وفق المبدأ الشرعى "الابن للفراش".

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
رصد المحرر لمجريات الدعوى القضائية المنظورة
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟
أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس
هل فصل المحرر بين تعليقه والمحتوى الخبري المقدم للقارئ؟
فصل التعليق
وصفه للدعوى بـ"الغريبة من نوعها"
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
أرشيفية
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
لم يذكر مصادر المعلومات
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
قدّم التغطية الكافية للموضوع
الرأي المتخصص في جواز نفي نسب الطفلة للأب المسجل في الأوراق الرسمية بعد إجراء تحليل البصمة الوراثية DNA
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
محكمة الأسرة - أرشيفية
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من أي (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
هل هناك انتهاك لخصوصية الأفراد ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي انتهاك لخصوصية الأفراد
الدعوى منظورة قضائيا ولم يتم إصدار أمرا بسرية الجلسات أو منع التناول الإعلامي
هل هناك التزام بمبدأ المتهم برئ حتى تثبت إدانته؟
هناك التزام بمبدأ المتهم بريء حتى تثبت إدانته
المحرر تناول الخبر كـ (قصة) دون وضع رأي واضح وصريح في مدى مصداقية الشخصية المحورية "السيدة/ الزوجة أم الطفلة"
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2019/08/19 09:57

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات