بالأرقام.. كشف حساب تركيب العدادات الكودية بالعقارات المخالفة في عامين.. تركيب ٦٥٠ ألف عداد.. استقبال مليون طلب من المواطنين.. وزيادة متحصلات سرقات التيار إلى ١.١ مليار جنيه (تقرير)




بالأرقام.. كشف حساب تركيب العدادات الكودية بالعقارات المخالفة في عامين.. تركيب ٦٥٠ ألف عداد.. استقبال مليون طلب من المواطنين.. وزيادة متحصلات سرقات التيار إلى ١.١ مليار جنيه (تقرير)
جودة الخبر 83%
تمييز وجهة نظر واحدة مصادر مجهولة

تم نقل النص عن جريدة بوابة فيتو بتاريخ 04/11/2017 10:35



تمثل العقارات المخالفة العقبة التي تواجه الكهرباء حاليا، وفي محاولة تجنب مخاطرها السلبية صدر قرار مجلس الوزراء في عام ٢٠١٥، أقر تقنين أوضاعها من خلال إتاحة الفرصة أمام شركات الكهرباء لتركيب عدادات كودية في هذه العقارات لتخفيف الأحمال على الشبكة والقضاء على ظاهرة الفقد التجاري والفني. "فيتو" تستعرض بالأرقام كشف حساب الكهرباء عن جهودها في تركيب العدادات الكودية بالعقارات المخالفة والزيادة السنوية للممارسة وإجمالي متحصلات سرقات التيار وذلك في الفترة من ٢٠١5 وحتى ٢٠١٧. ٢٠١٥ وفقا للتقرير، كان الإقبال في عام ٢٠١٥ على تركيب العدادات الكودية ضعيفا، وزادت ظاهرة سرقة التيار، وطلبات التركيب التي استقبلتها شركات الكهرباء من المواطنين بالعقارات المخالفة لا تتجاوز ١٨٠ ألف طلب، وما تم تركيبه كان ١٢٠ ألف عداد. وبلغ الإجمالي السنوي لمتحصلات سرقات التيار في ذلك الحين نحو ٤٥٠ مليون جنيه سنويا وهو أمر شكل عبئا ماليا على شركات التوزيع. ٢٠١٦ ومع زيادة شرائح الكهرباء في ٢٠١٦ بنحو ٣٥٪، اختلف الأمر فالإقبال على تركيب العدادات الكودية بالعقارات المخالفة ارتفع عن ٢٠١٥ إلى الضعف بنحو ٣٥٠ ألف سنويا ووصل إجمالي ما تم تركيبه من عدادات نحو ٣٠٠ ألف عداد، وارتفعت متحصلات سرقات التيار إلى ٧٥٠ مليون جنيه بعد تكثيف الكهرباء جهودها في ضبط المخالفات وتفعيل وتغليظ العقوبات على سارقي التيار. ٢٠١٧ واختلف الأمر كثيرا مع الزيادة الأخيرة لشرائح الكهرباء في العام الجاري، فأوضح التقرير، أن الإقبال على تركيب العدادات الكودية للعقارات المخالفة ارتفع إلى مليون طلب وأن إجمالي ما تم تركيبه وصل إلى ٦٥٠ ألف عداد كودي، وارتفعت متحصلات سرقات التيار إلى مليار و١٠٠ مليون جنيه في ظل تغليظ العقوبات والمحاضر. الحصر الإجمالي وبحساب كل ما سبق، فإن إجمالي طلبات تركيب العدادات الكودية التي استقبلتها شركات توزيع الكهرباء من المواطنين في العقارات المخالفة ارتفعت من ١٨٠ ألف إلى مليون طلب في الفترة من ٢٠١٥ وحتى ٢٠١٧، كما وصل إجمالي العدادات الكودية التي تم تركيبها من ١٢٠ ألف إلى ٦٥٠ ألف عداد في نفس الفترات المذكورة، وارتفعت حصيلة متحصلات سرقات التيار من ٤٥٠ مليون جنيه إلى مليار و١٠٠ مليون جنيه. الممارسة وفي ضوء تزايد شكاوى العقارات المخالفة من قيمة الممارسة فأكد مصدر مسئول بالكهرباء أنها ترتفع مع كل زيادة سنوية بنحو ٢٥٪ وذلك لإجبار المواطنين في هذه العقارات على تركيب العدادات الكودية لتقليل الفقد التجاري والذي ارتفع من ٥ ٪ إلى ٨٪ خلال العام الماضي. وتراجعت الأحمال السنوية على الشبكة من ٨ ٪ إلى ٥٪ وذلك بعد الزيادة المستمرة في شرائح الكهرباء وتراجع معدلات ظاهرة سرقة التيار بالعقارات المخالفة بعد تعميم تركيب العدادات الكودية.

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
رصد المحرر لرحلة تركيب العدادات بالأماكن المخالفة
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
بعد انتشار الشكاوى من ارتفاع فواتير الكهرباء وارتفاع سعر خدمة العدادات الكودية مسبقة الدفع
هل فصل المحرر بين تعليقه والمحتوى الخبري المقدم للقارئ؟
فصل التعليق
بالمقدمة
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
لم يذكر مصادر المعلومات
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
قدّم التغطية الكافية للموضوع
ارتفاع أسعار خدمات الكهرباء على مستوى الجمهورية، ووجود حالات كثيرة وموثقة من فواتير لا يتم أخذ القراءة الصحيحة فيها، ولكن (تقديرية)، ما يمثل ظلم فادح سواء على المواطن أو القابضة للكهرباء
هل هناك تلاعب في المعلومات /أو في سياق عرضها؟
غير محدد
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
يوجد تعميم من المحرر
الكتابة من زاوية الجهة مقدمة الخدمة، واستخداد الاحصائيات فقط، دون التدليل بحالة واحدة حية وموثقة

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات