شاهد.. يوسف زيدان يرد على منتقديه بعد إساءته للزعيم أحمد عرابي




شاهد.. يوسف زيدان يرد على منتقديه بعد إساءته للزعيم أحمد عرابي
جودة الخبر 90%
وجهة نظر واحدة محتوى مسروق

تم نقل النص عن جريدة الموجز بتاريخ 20/10/2017 01:30



كتب- مصطفى محمود: _بوابة الوفدرد الدكتور يوسف زيدان، الكاتب والأديب، على الهجوم الذي يتعرض له بسبب انتقاده للزعيم الراحل أحمد عرابي في حوار ببرنامج "كل يوم" على فضائية "أون تي في". وكتب "زيدان" خلال على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "شيء غريب فعلاً ، و مريب . . خلال الليلات الثلاث الماضية ، خصصت القنوات التلفزيونية قرابة عشرين حلقة للهجوم عليّ لأنني أهنت أحمد عرابي و وصفته بالفأر ! و ربما يستمر الهجوم هذه الليلة أيضاً . مع أنني لم أصف الرجل بذلك ، و إنما سخرت من الصورة المدرسية التي قدّمته فارساً فوق حصانه، و الخديوي واقف في طرف الصورة كالفأر . ثم ذكرت حقيقة لا يمكن إنكارها ، و هي أن عرابي كان السبب في احتلال الإنجليز لمصر سبعين عاماً. وأضاف: "الأهم ، أن الحلقة التي قلت فيها ذلك بشكل عابر ، و امتدت ساعة و نصف ، كانت بعنوان "رحيق الكتب" و كلها دعوة للقراءة و إعادة النظر في المفردات و المفاهيم المغلوطة التي تم ترويجها ، فجعلت العقل الجمعي متخلفاً . و هذا لم يُشر إليه أحد ممن تباروا في الهجوم العشوائي ، التعيس ، الذي لن ينال مني أو يعوق المسار الذي رسمته لنفسي. وتابع: " معتوه منهم يقول على الملأ إن رسالتي للدكتوراة مشكوك فيها ! و كأنه لا يعلم أنني حصلت بعد الدكتوراة على درجة الأستاذية في الفلسفة الإسلامية و تاريخ العلوم ، و كانت تقديراتي تكفي لترقية ثلاثة إلى درجة الأستاذية . و كنت في بداية الثلاثينيات من عمري عندما كان ميشيل شوديكفيتش "العظيم" يقوم بتدريس كتبي لطلاب الدراسات العليا بالسربون ، و أعمالي اليوم تُدرس بأكبر الجامعات في العالم ، و هناك ما يقرب من ثلاثين رسالة ماجستير و دكتوراة عن كتاباتي المترجمة لقرابة ثلاثين لغة" واختتم: "و أخيراً ، يقول لي أحفاد أحمد عرابي : جدنا ليس فأراً ، أنت الفأر و سوف نسجنك لأنك تجرّأت عليه ! كأنني وصفته فعلاً بذلك ، و كأنهم لم يقرأوا ما كُتب عن عرابي في غير الكتب المدرسية . .و هنا يأتي السؤال : ماذا جري للمصريين ? وما هذا الذي يجري بمصر !"



مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
تدوينة الكاتب يوسف زيدان على حسابه الشخصي على موقع فيسبوك
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟
لم يشر المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس
كتب- مصطفى محمود: _بوابة الوفد
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
نسب الصور لمصدرها
صورة لصفحة يوسف زيدان على فيسبوك
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
ذكر مصدر المعلومات
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
قدّم التغطية الكافية للموضوع
من أين ثار الخلاف حول رأي يوسف زيدان وتعليقه على أحمد عرابي
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من خطاب كراهية
هل يوجد في المحتوى أي تحريض على العنف؟
المحتوى ليس فيه أي تحريض على العنف
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2019/08/19 09:37

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات