بعد ممارسة الرذيلة مع 250 سيدة.. قانوني: أقصى عقوبة لـ«عنتيل الجيزة» سنتين حبس




بعد ممارسة الرذيلة مع 250 سيدة.. قانوني: أقصى عقوبة لـ«عنتيل الجيزة» سنتين حبس
حوادث وقضايا / خبر
جودة الخبر 83%
صورة بدون مصدر مصادر مجهولة

تم نقل النص عن جريدة المصري اليوم بتاريخ 17/10/2020 05:17

شارك على  
المحرر - حمدي دبش


كشف ياسر السيد أحمد، المحامي بالنقض، أن الجزار المتهم بممارسة الرذيلة مع أكثر من 250 سيدة وتصوير 2000 مقطع فيديو بمنطقة البراجيل بالجيزة والمعروف إعلاميا بـ«عنتيل الجيزة» لن يعاقب بقانون العقوبات أنما سيوجه له عقوبة واحدة التي وردت في قانون جرائم الانترنت وهي نشر فيديوهات وصور اباحية على مواقع الانترنيت، فقط، وهي جنحة سيعاقب عليها بالحبس سنتين عن مجمل الجرائم التي ارتكبها.

وأضاف، أحمد لـ«المصري اليوم» أن عنتيل الجيزة «لن يعاقب بجريمة التهديد والابتزاز لضحاياه لن جهات التحقيق لم تتلق منذ بدء التحقيقات أي بلاغات ضد»العنتيل«بتوجيه له أي تهم التصوير بدون علمهن أو تعرضهن، لتهديد سواء أكان بالكتابة أم شفهيا».

كانت مصادر كشفت لـ«المصري اليوم» إنه لم يتم توجيه للعنتيل تهمة الزنا، لأنه طبقا لقانون العقوبات المتهم مارس الفحشاء خارج منزل الزوجية في شقة تم استئجارها بمنطقة إمبابة، بالإضافة لم تتلق الإدارة العامة لمباحث الجيزة، أي بلاغات من أزواج السيدات اللاتي ظهرن في فيديوهات بصحبة الجزار، سواء بالزنا، أبوبلاغات بتعرضهن لتهديد بفيديوهات أو صور قام بتصويرها «العنتيل»

وكانت تحريات مباحث الجيزة كشفت بان «عز» 43 سنة يعمل جزارا بمنطقة البراجيل، وسقط في أيدي الأجهزة الأمنية بتهمة ممارسة الجنس على مدار 3 سنوات مع أكثر من 2000 سيدة داخل شقة سكنية قام باستئجارها بمنطقة إمبابة لتحقيق رغباته غير مشروعة، وتصويرهن في أوضاع مخلة.

واعترف المتهم بتصوير ضحاياه دون علمهن، بهدف استخدامه كسلاح تهديد السيدات اللاتي يرفضن تكرار العلاقة معه، خاصة أنه يتعمد إظهار أجسادهن ووجوههن كاملة في الوقت الذي يظهر هو بجسده فقط

وجدد قاضى المعارضات محكمة شمال الجيزة، حبس «العنتيل» 15 يومًا السبت الماضي على ذمة التحقيقات، وكان عدد من الفيديوهات انتشر في محافظة الجيزة، يظهر فيها شاب بأوضاع مخلة للآداب مع عدد من السيدات، وتمكن رجال المباحث بمديرية أمن الجيزة من تحديد هوية 4 سيدات من اللاتي في مقاطع الفيديو بصحبة «عنتيل الجيزة».



مصدر الخبر

التقييم

هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها

كان على الموقع ذكر المصور أو مصدر الصورة سواء كانت وكالة إخبارية أو وسيلة إعلامية.


هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
ذكر بعض مصادر المعلومات

المحرر أوضح مصدر تصريح ياسر السيد أحمد، المحامي بالنقض، للمصري اليوم، ولكنه استعان بمصادر مجهولة بدون توضيح السبب، كما أورد معلومات داخل الخبر بدون توضيح كيف حصل عليها.

هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد

لم يتمكن فريق أخبار ميتر من مصدر المعلومات الواردة في الخبر بدقة لتوثيقها. 

هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
هل استخدم المحرر مصادر مناسبة؟
استخدام المصادر مناسب
هل العنوان موضوعي ودقيق؟
العنوان موضوعي ودقيق
هل تناسب المادة المصورة المحتوى المكتوب؟
المادة المصورة تناسب المحتوى المكتوب
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2020/10/17 06:02

تعليق المقيم

المحرر أوضح مصدر تصريح ياسر السيد أحمد، المحامي بالنقض، للمصري اليوم، ولكنه استعان بمصادر مجهولة بدون توضيح السبب، كما أورد معلومات داخل الخبر بدون توضيح كيف حصل عليها، كما أورد داخل الخبر أخبار متعلقة تساعد القارئ على فهم سياق الموضوع بشكل أوضح، ولكن الموقع لم يوثق صورة الخبر.

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات