الأكثر إقبالا على التصالح في مخالفات البناء: "الصعايدة والمنايفة"




الأكثر إقبالا على التصالح في مخالفات البناء: "الصعايدة والمنايفة"
محلي / تقارير
جودة الخبر 69%
تفاصيل ناقصة صورة بدون مصدر مصادر مجهولة

تم نقل النص عن جريدة الوطن بتاريخ 17/09/2020 05:58

شارك على  
المحرر - دينا عبدالخالق


منذ إعلان الحكومة عدم تمديد مهلة التصالح في مخالفات البناء، وحديث رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي قبل أيام، والتسهيلات الضخمة التي وفرتها الوزارات للمواطنين في ذلك الشأن، زاد الإقبال على التقدم بطلبات التصالح، لتتصدر المنوفية ومحافظات الصعيد المشهد.

المنوفية في المرتبة الأولى بطلبات التصالح
احتلت محافظة المنوفية، المرتبة الأولى بين المحافظات في طلبات تصالح حتى الآن، بأكثر من 174 ألف طلب حتى الآن، وفقًا لما أعلنه خالد قاسم المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، مضيفًا أنَّه جرى زيادة عدد ساعات العمل في الوحدات المحلية لاستقبال طلبات التصالح في الفترة المقبلة حتى العاشرة مساء، في ظل إقبال المواطنين على طلبات التصالح بعد قرارات رئيس الوزراء الجديدة.

وأضاف "قاسم"، في مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى في برنامج "صالة التحرير" المذاع عبر فضائية "صدى البلد"، أنَّ محافظة البحيرة تأتي في المركز الثاني في طلبات التصالح ويليها محافظة القليوبية.

وأشار إلى أنَّ هناك تزايدًا واضحًا في أعداد الطلبات الخاصة بالتصالح خلال الفترة الأخيرة، حيث إن حصيلة الطلبات حتى الآن وصلت إلى 6.9 مليار جنيه.

إقبال كثيف على طلبات التصالح في محافظات الصعيد
وعلى مدار الأسبوع الماضي، شهد الصعيد إقبالًا كثيفًا، حيث أعلن اللواء عصام سعد، محافظ أسيوط، أنَّ هناك إقبالًا كبيرًا من المواطنين، خاصةً مع التسهيلات التي قدمتها القيادة السياسية للمواطنين الجادين.

وفي سياق متصل، شهدت المراكز التكنولوجية بمراكز الفتح والقوصية ومنفلوط وحي شرق وغرب ومركز أسيوط، إقبالاً كبيراً من المواطنين، اليوم، لتقديم طلبات التصالح وتسديد رسوم جدية التصالح، تحت إشراف رؤساء المراكز والأحياء، وبمتابعة مستمرة من محافظ أسيوط وجميع القيادات التنفيذية.


كما أعلن اللواء طارق الفقي، محافظ سوهاج، أنَّ المواطنين الراغبين في التصالح على مخالفات البناء بالمحافظة، تقدموا حتى الآن بـ36 ألفًا و435 طلباً للتصالح، مشيراً إلى أنَّ إجمالي المتحصلات بلغ 204 ملايين و449 ألف جنيه.

وأشاد محافظ سوهاج، بالإقبال الذي تشهده المراكز التكنولوجية لخدمة المواطنين بمراكز وأحياء المحافظة لتلقي طلبات التصالح، مشيرا إلى أنَّ مركز سوهاج جاء في المركز الأول في تقدم المواطنين بطلبات التصالح، حيث بلغ عددها 4466 طلباً، يليه مركز المراغة بـ4239 طلباً، فيما جاء مركز طما في المركز الثالث بـ3958 طلباً.

يوم الأحد الماضي، أعلن ديوان عام محافظة قنا، إجمالي طلبات التصالح وتقنين الأراضي، التي تقدم بها المواطنين، والتي بلغت 31 ألفًا و559 طلباً، بمختلف مراكز المحافظة، مبينًا أنَّ جملة المبالغ المحصلة فعلياً من الطلبات المقدمة للتصالح على مخالفات البناء، بلغت 13 مليونًا و900 ألف جنيه.


وأوضح بيان ديوان عام محافظة قنا، أنَّ الوحدة المحلية لمركز ومدينة قنا جاءت في مقدمة المراكز التي تقدمت بطلبات تصالح، بعدد 6522 طلباً، ومركز ومدينة أبوتشت في المركز الثاني بـ6375 طلباً للتصالح، بينما تباينت الأرقام في بقية مراكز المحافظة.

فيما ازداد إقبال المواطنين في المنيا أيضا، وفقًا لتصريحات اللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "الآن"، عبر فضائية "extra news"، مشيرا إلى أنَّ الدولة خفضت قيمة التصالح في القرى ليصل سعر المتر بها لـ50 جنيهًا.

وأوضح محافظ المنيا أنَّ هناك إقبالًا كثيفًا ومنقطع النظير من قبل المواطنين على ملف التصالح بعد التخفيضات التي قدمتها الدولة للمواطن وتسهيلات في الأوراق الماضية خلال الفترة الماضية، والعملية تسير في سهولة ويسر.




مصدر الخبر

التقييم

هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟
أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها

كان على الموقع ذكر المصور أو مصدر الصورة سواء كانت وكالة إخبارية أو وسيلة إعلامية.


هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
ذكر بعض مصادر المعلومات

المحررة وثقت بعض مصادر المعلومات الواردة في الخبر، ولم توثق البعض الأخر.

هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد

تم التأكد من صحة بعض المعلومات الواردة في التقرير، فيما لم يتم التأكد من البعض الأخر، حيث تم التأكد من تصريح خالد قاسم المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى في برنامج "صالة التحرير" المذاع عبر فضائية "صدى البلد"، كما تم التأكد من صحة تصريح اللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "الآن"، عبر فضائية "extra news".

هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
أغفل المحرر جوانب أو تفاصيل جوهرية

المحررة لم توضح في خلفية التقرير أنواع مخالفات البناء، فهناك مخالفات البناء على الأراضي الزراعية، والتي حظر القانون فيها  إجراء أي عمليات تصالح بعد تاريخ 22-7-2017 وفقا لآخر تصوير جوي، وهناك مخالفات البناء داخل الأحوزة العمرانية وهي التي حدد القانون امكانية التصالح في مخالفات البناء المرتكبة منذ إصدار قانون البناء الموحد عام 2008 وحتى تاريخ صدور القانون رقم 17 لسنة 2019 وتعديلاته بشأن التصالح في مخالفات البناء، والصادر بتاريخ 4 أبريل 2019، وبذلك تكون أي مخالفة مرتكبة بعد هذا التاريخ غير قابلة للتصالح بشكل كامل.

هل استخدم المحرر مصادر مناسبة؟
استخدام المصادر مناسب
هل العنوان موضوعي ودقيق؟
العنوان موضوعي ودقيق
هل تناسب المادة المصورة المحتوى المكتوب؟
المادة المصورة تناسب المحتوى المكتوب
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2020/09/17 06:31

تعليق المقيم

المحررة لم  توثق كافة المعولمات الواردة في التقرير، كما لم توضح في الخلفية أنواع مخالفات البناء، وأن هناك مخالفات البناء على الأراضي الزراعية، وهناك مخالفات البناء داخل الأحوزة العمرانية وهي التي حدد القانون امكانية التصالح في مخالفات البناء المرتكبة منذ إصدار قانون البناء الموحد عام 2008 وحتى تاريخ صدور القانون رقم 17 لسنة 2019 وتعديلاته بشأن التصالح في مخالفات البناء، والصادر بتاريخ 4 أبريل 2019، كما لم يوثق الموقع الصور الواردة في الخبر.

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات