شوارع خالية وغياب طوابير الفول والطعمية.. صباح أول جمعة بعد الحظر




شوارع خالية وغياب طوابير الفول والطعمية.. صباح أول جمعة بعد الحظر
محلي / تقارير
جودة الخبر 67%
تفاصيل ناقصة صورة بدون مصدر

تم نقل النص عن جريدة الوطن بتاريخ 27/03/2020 10:15

المحرر - سمر صالح


نداءات باعة العيش المتجولين صباحًا على سكان المنازل قبل صلاة الجمعة، وصخب محركات ماكينات عجين الطعمية الذي دائما ما أيقظ النيام في بيوتهم، والطوابير المصطفة أمام عربات الفول كل واحد منهم يسابق الآخر للمغادرة سريعا، كل ذلك لم يعد له أثر مع صباح يوم الجمعة الموافق الـ27 من مارس، التزاما بقرار حظر حركة المواطنين من السابعة مساء حتى السادسة من صباح اليوم التالي.

زاد على ذلك غلق كافة المحال التجارية والحرفية، بما فيها محال بيع السلع وتقديم الخدمات، والمراكز التجارية "المولات التجارية"، يومي الجمعة والسبت، على مدار الـ24 ساعة، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية التي فرضتها الدولة لمواجهة فيروس كورونا "كوفيد 19".

تخلت شوارع العاصمة، عن طقوسها هذا الأسبوع التزاما بقرارات الدولة خوفا من انتشار فيروس كورونا الجديد، المشهد الساكن بدأت ملامحه من عربات المترو الخالية من الركاب باستثناء واحدا أو اثنين فقط في كل عربة، الأمر نفسه داخل أحد أتوبيسات هيئة النقل العام المتجهة إلى منطقة وسط البلد، كلمات اندهاش اختلطت بمشاعر فرحة نطق بها السائق قائلا: "الشوارع فاضية بجد الناس التزمت بالقرار"، ليجيبه مساعده "الحمدلله ربنا يعدي الأزمة على خير وترجع الشوارع مليانة بالناس وتتفتح أبواب المساجد".

عربات المترو خالية من الركاب وحتى الأكشاك التزمت بالقرار

سكون شديد خيم على شارع التحرير الممتد بين محطتي الأوبرا والدقي بالخط الثاني من مترو الأنفاق، على غير العادة، أغلقت المتاجر أبوابها حتى الأكشاك الصغيرة المصطفة على الأرصفة وفي الشوارع الجانبية، التزمت بالقرار حرصا وحذرًا.

المشهد نفسه انطبق على المحلات والمطاعم الكبرى بالمنطقة، فكثيرا ما شهد أحد مطاعم "الفول والطعمية" زحاما مع الساعات الأولى من صباح يوم الجمعة لشراء وجبة الفطور قبل موعد الصلاة، ولكن أبوابه المغلقة في وجه الجمهور أجبرتهم على عدم التواجد في طوابير مصطفة أمامه.

الأجواء في ساعات الصباح الأولى تشبه ساعات الليل الأخيرة من اليوم، المقاهي مغلقة أبوابها وتخلو من الزبائن تماما، "معقول قافلة على الصبح بدري؟"، بهذه الكلمات وقف، "م.ح"، متعجبا أمام باب أحد المقاهي في منطقة السيدة زينب، يعرف جيدا قرار الحكومة بحظر حركة المواطنين وإغلاق المقاهي والمحلات يومي الجمعة والسبت، ولكن، وحسب تعبيره، "كويس إن الناس تلتزم بس الواحد مبيعرفش يبدأ يومه غير بقعدة القهوة الصبح"، مختتما حديثه بالدعاء إلى الله بأن يكشف الغمة على البلاد.







مصدر الخبر

التقييم

هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
لم يذكر الموقع مصدر الصور المستخدمة.
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
لم يتمكن فريق اخبار ميتر التأكد من المحتوي.
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
أغفل المحرر جوانب أو تفاصيل جوهرية
لم تذكر المحرر قرار حظر التجوال الذي تم اقراره والغلق الكامل يومي الجمعة والسبت (قرر مجلس الوزراء فرض حظر تجوال من الساعة 7 مساءا حتي 7 صباحا، كما قرر غلق كامل للمحال التجارية والمنشات يومي الجمعة والسبت) الخلفية من الصفحة الرسمية لمجلس الوزراء علي الفيس بوك: http://shorturl.at/dijxD
هل العنوان موضوعي ودقيق؟
العنوان موضوعي ودقيق
هل تناسب المادة المصورة المحتوى المكتوب؟
المادة المصورة تناسب المحتوى المكتوب
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2020/03/29 04:53

تعليق المقيم

المحررة هي من جمعت معلومات التقرير بنفسها، ولكنها اعتمدت على مصادر مجهلة، وارفقت صور مع المحتوي تدل علي المعلومات الواردة به ولكن لم تذكر مصدر الصور المستخدمة.

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات