بالصور| مدرسة تُعلم الأطفال بيع الخضار في "سوق عشوائي": "نشاط اقتصادي" (فيتشر)




بالصور| مدرسة تُعلم الأطفال بيع الخضار في "سوق عشوائي": "نشاط اقتصادي" (فيتشر)
جودة الخبر 100%

تم نقل النص عن جريدة الوطن بتاريخ 25/02/2018 05:24



شهدت مدرسة عمر بن الخطاب الابتدائية بالقرين، قيام عدد من المعلمين بتنظيم سوق تجريبي لأطفال الروضة كأحد طرق التدريس، ونشرت الصفحة الرسمية لروضة أطفال عمر بن الخطاب بالقرين، صورًا للأطفال عبر صفحتها على "فيسبوك" ثم سارعت بحذفها. وأثارت الصور المتداولة للأطفال على صفحة "القرين لايف" على "فيسبوك" وهم يفترشون الأرض، وأمامهم خضار لبيعه لغيرهم من الطلاب، حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث انتقد متداولو الصور تعليم الأطفال بهذه الطريقة. وقال أحد المعلقين "من الأنسب تعريف الأطفال بمهن تفيدهم في المستقبل وتنمي طموحاتهم كالطب والهندسة والعلوم والتدريس فعملية البيع والشراء في الأسواق لا تحتاج إلى الحصول على شهادات علمية حتى يتدرب عليها الأطفال، كما أنه ليس من المناسب تعريف الأطفال بسوق عشوائي وتقديمه لهم على أنه نموذجًا يحتذى به، في الوقت الذي يمثل فيه الباعة الجائلين مشكلة حقيقية بالشوارع والميادين وهناك الكثير من الدعوات لتوفير أماكن مناسبة لهم تحترم آدميتهم وتسمح لهم بمزاولة نشاطهم بشكل ملائم "، وتساءل قائلًا "هل يعقل أن نعلم أبنائنا على نماذج هي في حد ذاتها مشكلة اجتماعية تحتاج إلى حل". وتابع معلق آخر "ظلمتوهم وأنتم ترجعوا بهم ألف سنة للوراء، هذا جرس إنذار أن التدريس لا يقدم جديد ولا يوجد به أي تطوير". وقال أحد الأهالي "والله الصورة عصبتني كيف تكون هذه أفكار معلمين وهل هذا أملهم في الجيل الجديد، هل هذا نشاط تعليمي"، وتابع " اتقو الله ما يحدث ليس تعليم أو ترفيه، وإنما عبث بعقول أطفال كما أنه ليس منظرا حضاري. وأضاف، أننا لن نتقدم خطوة في التعليم بهذا الأسلوب وإنما نتقدم خطوة لسوق الإثنين والخميس، قائلًا: "ياريت النشاط الجاي يا جماعة كل طفل يجيب معاه "توك توك" ليتعلم نشاط التوك توك". وقالت معلقة: "مع الاحترام الشديد هذا مثال لسوق العشوائيات في حين أنه يوجد أسواق حضارية كان من المفترض اتخاذها نموذجًا وأهمهما عرض الخضروات على طاولة وجلوس التلاميذ على كراسي بدلا من افتراش الأرض بهذا الشكل. وعلى جانب آخر قالت معلقة: "لدينا رياض الأطفال ركن يسمى البيع والشراء والطفل يتعلم أماكن بيع السلع والمهن وأنواعها وكل المهن نحترمها ولا يمكن أن نهتم بمهنه ونتخلى عن أخرى" . واتفق معها معلق آخر، مضيفًا "جميل جدا يعلمون الأطفال ويطلقون عليهم تجار المستقبل، من باب توعية الطفل ومعرفته بالبيع والشراء كما يتم عمل بطاقات دعوه للأهالي لتشجيع الأطفال على الخطوة، ولا اعتقد أن ما حدث خطأ وكان الأفضل تشجيع المعلمين والتلاميذ لتقيدم أفكار بناءة". وبالتواصل مع أحمد عبد العظيم مدير إدارة القرين التعليمية رفض التعليق على الواقعة، لأنه مشغول بالتوجه لحضور اجتماع.

مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهات مختلفة
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟
أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
نسب الصور لمصدرها
نشرت الصفحة الرسمية لروضة أطفال عمر بن الخطاب بالقرين، صورًا للأطفال عبر صفحتها على "فيسبوك" ثم سارعت بحذفها.
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
ذكر مصدر المعلومات
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
أشار المحرر إلى عدم تمكنه من الحصول على المعلومات الكاملة.
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
المحتوى خالي من التعميم
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من أي (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من خطاب كراهية
هل يوجد في المحتوى أي تحريض على العنف؟
المحتوى ليس فيه أي تحريض على العنف
هل هناك تمييز /أو تنميط ضد أفراد أو مجموعات ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي تمييز /أو تنميط ضمن المحتوى

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات