إحالة 18 موظف بجامعة اﻹسكندرية للنيابة الإدارية بسبب تعاطى المخدرات




إحالة 18 موظف بجامعة اﻹسكندرية للنيابة الإدارية بسبب تعاطى المخدرات
حوادث وقضايا / خبر
%88  تقييم الخبر
محتوى جيد

تم نقل النص عن جريدة صحيفة الموجز بتاريخ 15/03/2019 02:37

المحرر - حسام عبد الشافى


تتابع غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى ورئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى نتائج لجنة الكشف عن تعاطى المخدرات بين العاملين فى الجهاز الادارى للدولة ، للتأكد من عدم تعاطيهم للمواد المخدرة ،حيث قامت اللجنة بالكشف على 396 من الموظفين والفنيين بالجهاز الإدارى لجامعة الإسكندرية ،وتبين تعاطى 18 حالة للمواد المخدرة ،وأنه يتم إيقاف الموظف الذى يثبت تعاطيه للمواد المخدرة عن العمل وإحالته إلى النيابة الإدارية لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيث تصل العقوبات إلى الفصل من العمل .

ووجهت "والى" باستمرار تكثيف حملات الكشف عن تعاطى المخدرات بين العاملين فى الجهاز الإدارى للدولة تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية وتوصيات مجلس الوزراء حيث يتم التنسيق مع كافة المؤسسات والهيئات من أجل تكثيف الحملات بشكل مستمر بجانب الكشف على سائقى حافلات المدارس وكذلك سائقى الطرق السريعة بالتعاون مع الجهات المعنية من أجل التأكد من عدم تعاطيهم المواد المخدرة.

من جانبه أوضح عمرو عثمان مساعد وزير التضامن ، مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى ،أنه يتم التنسيق حاليا مع كافة الوزارات والمؤسسات المختلفة لإمداد الصندوق ببيانات عن العاملين لديهم ،وأعدادهم وأماكن تواجدهم من أجل تنسيق حملات الكشف على العاملين للتأكد من عدم تعاطيهم المواد المخدرة وتخصيص مسئول اتصال بكل جهة سيتم الكشف على العاملين بها ،لتذليل أى عقبات تواجه حملات الكشف ،كما يتم تكثيف حملات الكشف أيضا على سائقى الحافلات المدرسية وكذلك الطرق السريعة .

وأكد عمرو عثمان أن من يطلب العلاج من الإدمان طواعية يتم اعتباره كمريض ويتم علاجه بالمجان وفى سرية تامة من خلال الخط الساخن لعلاج مرضى الإدمان "16023" ،ومن دون ذلك ويثبت تعاطيه للمواد المخدرة يتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وإيقافه عن العمل‪.‬
‏‪
يأتى ذلك فى الوقت الذى يواصل فيه صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى التابع لوزيرة التضامن الاجتماعي تكثيف حملات الكشف على سائقى الحافلات المدرسية وكذلك سائقى الطرق السريعة فى العديد من المحافظات ، بجانب استمرار تكثيف حملات الكشف عن تعاطى المخدرات بين العاملين فى الوزارات والمؤسسات المختلفة تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية وتوصيات مجلس الوزراء ،حيث يتم التنسيق مع كافة المؤسسات والهيئات من أجل تكثيف الحملات بشكل مستمر وذلك بالتعاون مع الجهات المعنية من أجل التأكد من عدم تعاطيهم المواد المخدرة.

وكانت غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى ورئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى قد تلقت فى وقت سابق تقريرا عن نتائج لجنة الكشف عن تعاطى المخدرات بين العاملين فى الوزارات والمؤسسات المختلفة للدولة، للتأكد من عدم تعاطيهم للمواد المخدرة ،حيث قامت اللجنة بالكشف على 8282 من الموظفين فى 8 وزارات والمؤسسات التابعة لهم وكذلك سائقى الحافلات المدرسية خلال شهرى يناير وفبراير الماضيين ،وتبين تعاطى 250 حالة للمواد المخدرة ،وأنه يتم إحالة الموظف الذى يثبت تعاطيه للمواد المخدره إلى النيابة الإدارية لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيث تصل العقوبات إلى الفصل من العمل .


مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهات مختلفة
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل وازن المحرر بين وجهات النظر المعروضة أم انحاز لطرف دون الآخر؟
وازن في عرض الآراء
هل قدم المحرر تغطية كافية لجوانب الموضوع أو التفاصيل المرتبطة به؟
أغفل جوانب أو تفاصيل
كان ينبغي على المحرر إضافة ملابسات قرار الحكومة إجراء تحاليل للكشف عن تعاطي المخدرات بين العاملين في أجهزة الدولة.
هل ذكر المحرر مصدر الصور المستخدمة ضمن المحتوى بوضوح؟
لم يذكر المصدر
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات المتضمنة بالمحتوى بوضوح؟
ذكر مصدر المعلومات
هل يحتوي الموضوع على معلومات خاطئة؟
المحتوى صحيح
هل ابتعد المحرر عن الخلط أو التلاعب بالبيانات أو المعلومات؟
ابتعد عن التلاعب
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2019/03/15 02:48

تعليق المقيم

الخبر جيد على المستوى المهني، لكن ينقصه خلفية حول أسباب قرار الدولة بالكشف عن تعاطي المخدرات بين العاملين بأجهزتها.

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات