محافظ الوادي الجديد يمنع السيدات العملات بالنظافة من العمل بالشوارع والميادين




محافظ الوادي الجديد يمنع السيدات العملات بالنظافة من العمل بالشوارع والميادين
محلي / خبر
جودة الخبر 62%
تشويه وتشهير تمييز عنوان مضلل تفاصيل ناقصة صورة بدون مصدر مصادر مجهولة

تم نقل النص عن جريدة بوابة صحيفة الفجر بتاريخ 30/01/2019 12:22

المحرر - هدير محمود


كلف اللواء محمد الزملوط محافظ الوادي الجديد، اليوم الأربعاء، رؤساء المراكز الخمسة، بمنع السيدات من العمل في النظافة بالشوارع "حفاظًا على كرامتهن".

كما وجه المحافظ باستبدال العمالة النسائية في مجال النظافة بالشارع بعمال رجال، وتكليف النساء بأعمال أخرى داخل المصالح الحكومية، جاء ذلك استجابة لشكاوى بعض الأهالي بالمحافظة من تعرض بعض العاملات لمضايقات، أغلبها ألفاظ خادشة للحياء، خلال ممارستهن عملهن في النظافة.

رئيس الوزراء يتابع مع محافظ الجيزة ملفات النظافة ومخالفات البناء

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، اجتماعا اليوم مع اللواء أحمد راشد، محافظ الجيزة، وذلك؛ لمتابعة ما تحقق في مختلف ملفات العمل خلال الفترة الماضية. 

وخلال الاجتماع عرض محافظ الجيزة بعض الخطط والمشروعات الهامة التي تقوم بها المحافظة، ومنها مشروع تطوير محور المريوطية، حيثُ أشار إلى أن هذا المشروع يتضمن تطهير وتغطية أجزاء من مصرف المريوطية، الذي يمتد داخل نطاق محافظة الجيزة لمسافة (70) كم، وأوضح أن التطوير المطلوب ينحصر كأولوية أولى في القطاعين الثاني والثالث من مصرف المريوطية، لافتاً إلى أن جهود المحافظة خلال الأشهر الثلاثة الماضية أسفرت بنجاح عن رفع المخلفات المتراكمة منذ سنوات في هذين القطاعين.

كما تطرق محافظ الجيزة إلى مشروع تطوير ترعة المنصورية كأحد مشروعات الرؤية المستقبلية للمحافظة، مشيراً إلى أن الترعة تمتد داخل نطاق محافظة الجيزة بمسافة (37) كم. وحول الأعمال الجارية والمنتهية، أوضح المحافظ أنه تم الانتهاء من أعمال تغطية بالترعة بطولة 8.22 كم، باعتماد 505 ملايين جنيه، كما تمت أعمال رصف وإنشاء أرصفة وبلدورات وتركيب أعمدة إنارة، كما تم وضع تصور لإنشاء أعمال تنسيق موقع فوق المنشأ المائى بالقطاعين الثاني والثالث من الترعة، مع توسعة الطريقين وإنشاء أماكن انتظار سيارات بالأماكن القابلة لذلك.

وفيما يتعلق بمشروع تطوير شارع ترسا، أشار محافظ الجيزة إلى قيام المحافظة بإزالة الإشغالات والعوائق الموجودة بالشارع، كما قامت برصفه، وذلك في ضوء اختيار شارع ترسا لتخفيف الضغط المروري عن شارعي الهرم وفيصل، مع بدء تنفيذ مشروع الخط الرابع لمترو الأنفاق بشارع الهرم، مضيفاً أن المشروع يهدفُ إلى إيجاد بديل لشارع الهرم الرئيسي حال الإغلاق الجزئي أو الكلي لبعض المناطق، إلى جانب تحقيق الانسياب المروري، وذلك في إطار خطة المحافظة لإيجاد بديل لشارع الهرم الرئيسي.


مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهات مختلفة
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل فصل المحرر بين تعليقه والمحتوى الخبري المقدم للقارئ؟
فصل التعليق
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
لم يذكر مصادر المعلومات
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
أغفل المحرر جوانب أو تفاصيل جوهرية
كان ينبغي على المحرر الإشارة إلى المساواة في العمل بين المرأة والرجل، وكذلك عقوبات التحرش في التي يكفلها القانون للمرأة.
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
خبر صحيح
هل هناك تلاعب في المعلومات /أو في سياق عرضها؟
ابتعد المحرر عن التلاعب في المعلومات /أو في سياق عرضها
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
مضلل تماما
يعد العنوان مضللا تماما وذلك لأن المحرر اختار بناء العنوان على الفقرتين الأولتين من الخبر وتجاهل موضوعات الفقرات الأخرى.
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
متحيز
السبب في أن العنوان متحيزا هو أن المحرر اختار موضوع عاملات النظافة دون غيرها لجذب القراء للدخول على الخبر.
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
المحتوى خالي من التعميم
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
لم يشر المحرر لوقوع المصدر بـ (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
يعد استبعاد السيدات من العمل في الشوارع انتهاكا لحق المساواة بين المرأة والرجل. وكان ينبغي على المحرر الإشارة إلى ذلك الحق.
هل هناك انتهاك لخصوصية الأفراد ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي انتهاك لخصوصية الأفراد
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من خطاب كراهية
هل يوجد في المحتوى أي تحريض على العنف؟
المحتوى ليس فيه أي تحريض على العنف
هل هناك تمييز /أو تنميط ضد أفراد أو مجموعات ضمن المحتوى؟
لم يشر المحرر إلى تمييز /أو تنميط المصدر
دعا المصدر إلى التمييز في استبعاد المرأة من العمل في الشارع لكونها امرأة.
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2019/01/30 12:42

تعليق المقيم

يعد العنوان مضللا تماما وذلك لأن المحرر اختار بناء العنوان على الفقرتين الأولتين من الخبر وتجاهل موضوعات الفقرات الأخرى. كان ينبغي على المحرر الإشارة إلى المساواة في العمل بين المرأة والرجل، وكذلك عقوبات التحرش في التي يكفلها القانون للمرأة.

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات