زوجة الشهيد مصطفى عبيد تكشف عن آخر كلمة قالها قبل استشهاده




زوجة الشهيد مصطفى عبيد تكشف عن آخر كلمة قالها قبل استشهاده
حوادث وقضايا / خبر
جودة الخبر 97%
وجهة نظر واحدة

تم نقل النص عن جريدة المصري اليوم بتاريخ 10/01/2019 09:18

المحرر - بسام رمضان


روّت الدكتورة آيات عبدالفتاح، زوجة الشهيد مصطفى عبيد، أول شهداء الشرطة في 2019، الذي استشهد أثناء تفكيك عبوة ناسفة بالقرب من كنيسة أبوسيفين بمدينة نصر، اللحظات الأخيرة في حياة الشهيد، قائلة إنه تحدث مع ابنته تليفونيًا يوم وفاته ثم تحدث معها، وآخر كلمة قالها قبل أن يغلق الهاتف «سبيها على الله».

وتابعت «عبدالفتاح»، خلال حوارها مع الإعلامية جيهان لبيب، ببرنامجها «90 دقيقة»، المذاع على فضائية «المحور» مساء الأربعاء،: «كان بيسيب كل حاجة لله، ولا يحمل هم أي شيء».

وأوضحت أن ابنته الكبيرة لارا لديها 7 سنوات، وابنه سيف لديه 3 سنوات، متابعة: «كان روحه في أولاده، وفي الفترة الأخيرة كان يوصي ابنه عليهم».

وأضافت زوجته، أنه لم يخبرها أنه في مأمورية أو أنه قد تلقى بلاغًا، موضحة أنها علمت باستشهاده عن طريق أحد أصدقاء والدها.

وأِشارت إلى أنه كان يخبرها أنه كان متميزًا في العمل دائمًا بشهادة كل رؤوساءه، مستكملة: «أمنياته كانت ترتبط بأولاده».


مصدر الخبر

التقييم

هل تمثل المصادر المستخدمة بالمحتوى جهة واحدة من الرأي أم تعرض الرأي الآخر؟
جهة واحدة
هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس؟
أشار المحرر إلى المصدر في حالة النقل أو الاقتباس
هل فصل المحرر بين تعليقه والمحتوى الخبري المقدم للقارئ؟
فصل التعليق
هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
نسب الصورة لمصدرها
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
ذكر مصدر المعلومات
هل وازن المحرر بين مختلف وجهات النظر؟
وازن في عرض الآراء
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
قدّم التغطية الكافية للموضوع
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
خبر صحيح
هل هناك تلاعب في المعلومات و/ أو في سياق عرضها؟
ابتعد المحرر عن التلاعب في المعلومات و/أوفي سياق عرضها
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
هل العنوان واضح وغير متحيز؟
واضح
هل هناك أي تعميم في المحتوى؟
المحتوى خالي من التعميم
هل هناك أي إهانة و/أو تشويه و/أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من أي (إهانة و/أو تشويه و/أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
هل هناك انتهاك لخصوصية الأفراد ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي انتهاك لخصوصية الأفراد
هل هناك خطاب كراهية ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من خطاب كراهية
هل يوجد في المحتوى أي تحريض على العنف؟
المحتوى ليس فيه أي تحريض على العنف
هل هناك تمييز و/أو تنميط ضد أفراد أو مجموعات ضمن المحتوى؟
ليس هناك أي تمييز و/أو تنميط ضمن المحتوى
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2019/01/10 09:25

تعليق المقيم

لا يوجد

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات