طلب إحاطة للحكومة حول عدم فعالية الخط الساخن لمواجهة الانتحار




طلب إحاطة للحكومة حول عدم فعالية الخط الساخن لمواجهة الانتحار
محلي / خبر
جودة الخبر 83%
صورة بدون مصدر مصادر مجهولة

تم نقل النص عن جريدة بوابة صحيفة الفجر بتاريخ 03/12/2019 02:29

المحرر - اسلام شعراوي


تقدمت النائبة أنيسة حسونة، عضوة مجلس النواب، بطلب إحاطة إلى رئيس مجلس الوزراء ووزيرة الصحة، بشأن عدم فاعلية فكرة وجود خط ساخن لمواجهة الانتحار وأهمية دراسة الظاهرة.

وقالت إن الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان، بوزارة الصحة، أعلنت عن تخصيص خط ساخن لتلقي واستقبال المكالمات حول الراغبين في الانتحار، حيث يقوم الخط باستقبال المكالمات من أي شخص في أي وقت، ويقوم باستقبال المكالمات أخصائيون نفسيون، تلقوا التدريب، في إطار الحملة التي أطلقتها بعنوان “حياتك تستاهل تتعاش” لمكافحة الانتحار.

وأشارت إلى فكرة وجود خط ساخن لمواجهة الانتحار غير عملية، فلا يمكن تخيل أن شخص يريد ان ينتحر سوف يهاتف وزارة الصحة ويخبرهم بذلك.

وطالبت بضرورة أن أن تقوم الوزارة، بخطوة جادة نحو دراسة أسباب انتشار الانتحار وخاصة لدى الشباب في ظل زيادة الحالات في الفترة الأخيرة، والخروج بنتيجة توضح أسباب الانتحار وآليات مواجهة ذلك.
تقدمت النائبة أنيسة حسونة، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة إلى رئيس مجلس الوزراء ووزيرة الصحة، بشأن عدم فاعلية فكرة وجود خط ساخن لمواجهة الانتحار وأهمية دراسة الظاهرة.

وقالت حسونة، إن الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان، بوزارة الصحة، أعلنت عن تخصيص خط ساخن لتلقي واستقبال المكالمات حول الراغبين في الانتحار، حيث يقوم الخط باستقبال المكالمات من أي شخص في أي وقت، ويقوم باستقبال المكالمات أخصائيون نفسيون، تلقوا التدريب، في إطار الحملة التي أطلقتها بعنوان “حياتك تستاهل تتعاش” لمكافحة الانتحار.

وأشارت إلى فكرة وجود خط ساخن لمواجهة الانتحار غير عملية، فلا يمكن تخيل أن شخص يريد ان ينتحر سوف يهاتف وزارة الصحة ويخبرهم بذلك.

وطالبت بضرورة أن أن تقوم الوزارة، بخطوة جادة نحو دراسة أسباب انتشار الانتحار وخاصة لدى الشباب في ظل زيادة الحالات في الفترة الأخيرة، والخروج بنتيجة توضح أسباب الانتحار وآليات مواجهة ذلك.


مصدر الخبر

التقييم

هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
لم يذكر المحرر مصدر الصورة المستخدمة
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
لم يذكر مصادر المعلومات
لم يذكر المحرر كيف حصل على المعلومات الواردة في الخبر.
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
غير محدد
لم يستطع فريق أخبار ميتر التأكد من صحة المعلومات الواردة في الخبر.
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
قدّم التغطية الكافية للموضوع
هل استخدم المحرر مصادر مناسبة؟
استخدام المصادر مناسب
هل العنوان موضوعي ودقيق؟
العنوان موضوعي ودقيق
العنوان يحتوي علي معلومات من المتن
هل تناسب المادة المصورة المحتوى المكتوب؟
المادة المصورة تناسب المحتوى المكتوب
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2019/12/03 10:03

تعليق المقيم

قدم المحرر تغطية وافية للخبر ولكنه لم يذكر كيفية الحصول على المعلومات الواردة في الخبر، كما أنه لم يذكر مصدر الصورة الرئيسية في الخبر.

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات