نفس الشىء ولكنكم تحبون "روان"..هنيدى يقارن صورته بطفلة السوشيال ميديا




نفس الشىء ولكنكم تحبون "روان"..هنيدى يقارن صورته بطفلة السوشيال ميديا
منوعات / خبر
جودة الخبر 55%
نشر بدون استئذان عنوان مضلل تفاصيل ناقصة صورة بدون مصدر مصادر مجهولة

تم نقل النص عن جريدة اليوم السابع بتاريخ 15/06/2019 03:21

المحرر - كتب هيثم سلامة



بملامح طفولية بريئة وبنت بمريلة كحلى، تحولت فتاة تدعى "روان" إلى ترند على السوشيال ميديا، بعد نشر صورتها في فترة الطفولة الأمر الذى دفع الكثير من مستخدمى تويتر، إلى مقارنة أنفسهم بها ووضع صورهم بجوارها.

محمد هنيدى

وضع الفنان محمد هنيدى، صورته بجوار صورة "روان"، والذى لم يسلم من سخرية السوشيال ميديا، حيث غابت الابتسامة عن ملامحه، بينما تبدو روان مبتسمة بملابس منمقة وهى تحمل ملامح أوربية.  
هنيدى وروان على تويتر (1) 

لم يتوقف الأمرعن الفنان محمد هنيدى، بل قارنت العديد من الفتيات صورهن بـ "روان"، وعلقت مها على الصورة قائلة:" نفس الشئ ولكنكم تحبون روان"، وقالت سهيلة :" كل الناس كانت صغيرة وكبرت الا هنيدي كان كبير وبعدين صغر"، وأضافت أمنية :" والله نفس شيء بس انتم تحبون روان".
هنيدى وروان على تويتر (4)

وغرد أخر :" دي واحدة صورتها اتحطط جمب هنيدي ، يعني مش باقية على الدنيا". وتساءل البعض عن شخصية روان، حيث قال أمجد:" فى بنت اسمها روان نزلت صورتها وهي صغيره على الفيس بوك الدنيا كلها اتقلبت.. هو فى ايه بالظبط وايه حكاية روان دى كمان؟"،


وأضافت سالى :" مش عارفة الناس حطوكى فى دماغهم ليه، ونبى أنتى عسل وسكر و كوتى خالص و كبرتى بقيتى أحلى ..ربنا يحميكى والله".

هنيدى وروان على تويتر (2) 
هنيدى وروان على تويتر (3)




مصدر الخبر

التقييم

هل نسب المحرر الصور إلى مصادرها؟
لم ينسب الصور لمصدرها
الصورة مأخوذة من حساب الفنان محمد هنيدي على موقع «تويتر»
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات الواردة بالمحتوى؟
ذكر بعض مصادر المعلومات
المحرر لم يذكر أي مواقع التواصل نشر فيه الفنان محمد هنيدي صورته وكذلك من رصد حالتهم في المحتوى.
هل هناك معلومات خاطئة ضمن المحتوى؟
خبر صحيح
هل قدم المحرر تغطية كافية للموضوع؟
أغفل المحرر جوانب أو تفاصيل جوهرية
المحرر لم يذكر أن «روان» التي صنعت حالة على موقع «توتير» هي تدعى «روان أكرم» وتبلغ من العمر حاليا 20 عاما، وهي من قاطنى مدينة طنطا، وخطفت الأنظار بعد أن شاركت صورتها فى مرحلة الطفولة، حيث تفاعل معها عدد كبير من مستخدمى "تويتر"، مشيدين بملاحمها وجمالها فى مراحل عمرها.
هل هناك تلاعب في المعلومات /أو في سياق عرضها؟
ابتعد المحرر عن التلاعب في المعلومات /أو في سياق عرضها
هل استخدم المحرر مصادر مناسبة؟
استخدام المصادر مناسب
هل العنوان موضوعي ودقيق؟
العنوان غير موضوعي وغير دقيق
المحرر أوهم القارئ أن الفنان محمد هنيدي هو قائل « نفس الشىء ولكنكم تحبون روان» على غير الحقيقة
هل تناسب المادة المصورة المحتوى المكتوب؟
المادة المصورة تناسب المحتوى المكتوب
هل هناك أي إهانة /أو تشويه /أو تشهير لفرد أو مجموعة ضمن المحتوى؟
المحتوى خال من أي (إهانة /أو تشويه /أو تشهير) بحق فرد أو مجموعة
هل استأذن المحرر صاحب المحتوى المكتوب /أو المصور قبل نشره؟
لم يستأذن المحرر صاحب المحتوى المكتوب /أو المصور قبل نشره
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2019/07/12 05:30

تعليق المقيم

المحتوى عبارة عن رصد حالة على موقع «تويتر» لكن المحرر لم يوضح أن الطفلة المنتشرة صورتها على مواقع التواصل الاجتماعي حاليا أصبح عمرها 20 عاما، كذلك لم يرفق صورتها الحالية مع الخبر حتى لا يتوهم القارئ شيئا على غير الحقيقة.

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات