المتهمان بقتل "طفل الحصري" يسلمان نفسيهما إلى الأمن




المتهمان بقتل "طفل الحصري" يسلمان نفسيهما إلى الأمن
حوادث وقضايا / خبر
%56  تقييم الخبر
محتوى جيد

تم نقل النص عن جريدة البوابة نيوز بتاريخ 15/05/2019 06:20

المحرر - سمر فتحي - حمزة عبد المحسن


قام المتهمان "خالد.ع"، طالب ونجل عضو في مجلس النواب، و"طاهر.أ"، ضابط شرطة مفصول بتسليم نفسيهما إلى قوات الأمن، بعد الحكم الصادر ضدهما بالسجن لمدة 7 سنوات، في قضية مقتل الطفل يوسف العربي بمدينة 6 أكتوبر، والمعروفة إعلاميا بـ"مقتل طفل الحصري".

وأيدت محكمة جنايات الجيزة، الاثنين الماضي، الحكم السابق ضد كل من "طاهر.أ" و"خالد.ع" في قضية مقتل الطفل يوسف العربى، وهو السجن المشدد 7 سنوات، يشار إلى عدم حضور المتهمين، للجلسة وتم تأييد الحكم غيابيا. 

كانت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالتجمع الخامس، قضت برئاسة المستشار محمد منصور حلاوة، بمعاقبة 4 متهمين بينهم هاربان اثنان بقتل الطفل يوسف سامح العربى في ميدان الحصرى بمدينة 6 أكتوبر في مايو الماضى، بالسجن المشدد 7 سنوات.

ولقي الطفل يوسف مصرعه أثناء وقوفه في أحد المحال عن طريق طلق ناري أصابه في الرأس، تبين أنها أطلقت من حفل خطوبة بالحى الأول بمدينة 6 أكتوبر.


مصدر الخبر

التقييم

هل المصادر المستخدمة حديثة ومناسبة لسياق الموضوع؟
حديثة ومناسبة
هل فصل المحرر بين تعليقه والمحتوى الخبري المقدم للقارئ؟
خلط بين الرأي والمحتوى
المحرر قام بالتعليق على الخبر
هل قدم المحرر تغطية كافية لجوانب الموضوع أو التفاصيل المرتبطة به؟
أغفل جوانب أو تفاصيل
المحرر لم يقدم خلفية بجدول زمني يوضح قصة طفل الحصري بالتحديد، وهي كالتالي: ( 18 مايو 2017، أصيب الطفل يوسف العربي بطلق ناري في الرأس، أثناء تواجده بمحيط ميدان الحصرى بمدينة 6 أكتوبر، وسرعان ما تحولت القضية إلى رأي عام خاصة بعد تأخر المباحث في القبض على المتهمين. ◄ 26 مايو 2017، صرح مسئول مركز الإعلام الأمني، بأنه الأجهزة الأمنية كشفت ملابسات واقعة إصابة الطالب يوسف سامح العربي بطلق ناري بالرأس حال تواجده بميدان الحصرى بدائرة قسم شرطة أكتوبر، وإصابة الطالبة دعاء محمد قاعود حال تواجدها في نفس التوقيت بالقرب من مكان الواقعة. وأشارت التحريات من خلال جمع المعلومات إلى قيام بعض الأشخاص وفى توقيت متزامن للحادث بإطلاق أعيرة نارية في أثناء حفل خطوبة أعلى سطح أحد العقارات بدائرة القسم بمنطقة متاخمة لمكان الحادث، خاص بـ"زياد.م.ف.م" بكلية التجارة ومقيم بدائرة مركز طامية بالفيوم. ◄ 29 مايو 2017، لم يمر الكثير إلإ واستيقظ المواطنين، على تصريح مروة قناوي والدة الطفل يوسف الذي أصيب بطلق ناري من مجهول بميدان الحصري، لـ«بوابة أخبار اليوم» إن أبنها توفي منذ قليل. ◄ 28 مايو 2017، جاء خبر لوزارة الداخلية يفيد بإلقاء مباحث الجيزة، القبض على متهم جديد في واقعة إطلاق الرصاص على الطفل يوسف والطالبة دعاء أثناء تواجدهم بميدان الحصري، وتولت النيابة التحقيق. ◄ 29 مايو 2017، أقيمت صلاة الجنازة على الطفل يوسف العربي، في مسجد صلاح الدين بالمنيل عقب انتهاء إجراءات تسليم الجثمان، فيما أقيم العزاء بمسجد عمر مكرم بالتحرير. ◄ 29 مايو 2017، وصل جثمان الطفل يوسف ضحية إطلاق النار بميدان الحصري في أكتوبر، لمشرحة زينهم وذلك لبدء تشريح الجثة، وما إن رأته مروة قناوي، والدته، عقب وصول الجثمان للمشرحة، سيطرت عليها حالة من البكاء، والصمت. ◄ 19 يوليو 2017، قررت غرفة المشورة بمحكمة الجيزة، تجديد حبس كلاً من "مازن.ف" عريس أكتوبر، وصديقه "ماجد" طالب، 45 يوماً على ذمة التحقيقات؛ لاتهامهما بإطلاق النيران بشكل عشوائي من بنادق آلية احتفالاً بخطوبة الأول، مما أسفر عن إصابة الطفل "يوسف" بطلق ناري أدى إلى وفاته وإصابة طالبة بطلق ناري أثناء تواجدهما بميدان الحصري بأكتوبر. ◄ الأحد 10 ديسمبر.. نظرت الدائرة 22 بمحكمة جنايات جنوب الجيزة، المنعقدة بمجمع محاكم التجمع الخامس، أولى جلسات محاكمة 4 متهمين في واقعة قتل الطفل يوسف سامح العربي، بطلقة في الرأس أثناء تواجده أمام أحد المطاعم في ميدان الحصري بالسادس من أكتوبر، منتصف شهر مايو الماضي، وقررت تأجيل القضية 14 يناير. ◄ 11 فبراير 2018، حجزت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالتجمع الخامس، برئاسة المستشار محمد منصور حلاوة، جلسة 13 مايو للحكم على 4 متهمين - بينهم اثنين هاربين - بقتل الطفل يوسف سامح العربي بميدان الحصري في مدينة 6 أكتوبر خلال شهر مايو الماضي. 13 مايو، أصدرت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بالتجمع الخامس، حكمها في إعادة إجراءات محاكمة "طاهر.أ" و"خالد.ع" المتهمين بقتل الطفل "يوسف العربي"، بالسجن المشدد 7 سنوات، غيابيًا. كانت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالتجمع الخامس، قضت برئاسة المستشار محمد منصور حلاوة، بمعاقبة 4 متهمين - بينهم هاربان - بقتل الطفل يوسف سامح العربي في ميدان الحصرى بمدينة 6 أكتوبر في مايو الماضي، بالسجن المشدد 7 سنوات.)
هل ذكر المحرر مصدر الصور المستخدمة ضمن المحتوى بوضوح؟
لم يذكر المصدر
الصورة بدون مصدر محدد
هل ذكر المحرر مصادر المعلومات المتضمنة بالمحتوى بوضوح؟
لم يذكرها
المحرر لم يشير إلى مصدر المعلومات الواردة في الخبر
هل المحتوى المرئي المستخدم مناسب للموضوع؟
مناسب
هل يعبر العنوان عن مضمون المحتوى المقدم؟
يعبر عن المحتوى
تم التقييم بواسطة فريق التقييم بتاريخ 2019/05/16 12:17

تعليق المقيم

المحرر لم يقدم خلفية بجدول زمني يوضح قصة طفل الحصري بالتحديد، وذلك لوضع القارئ على تفاصيل القصة بشكل متكامل.

رد الصحفي

لا يوجد

رايك في التقييم

التعليقات